رياض الصلح: الفرق بين النسختين