الاعتراف الدولي بإسرائيل: الفرق بين النسختين

بعد فشل إسرائيل في طلبها الانضمام إلى الأمم المتحدة في خريف 1948، عادت وقدمت طلباً آخر في ربيع 1949. بعد التصويت (37 مع، 12 ضد، و9 ممتنع)، أصدرت الجمعية العمومية [[قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 273|قرارها رقم 273]] بتاريخ 11 مايو 1949 بقبول عضوية إسرائيل بناءً على إعلان إسرائيل بأنها "تقبل بدون تحفظ الالتزامات الواردة في ميثاق الأمم المتحدة وتتعهد بتطبيقها من اليوم الذي تصبح فيه عضواً في الأمم المتحدة" وبأنها تتعهد بتطبيق قرارا الجمعية الصادر 29 نوفمبر 1947 ([[قرار تقسيم فلسطين]]) و 11 ديسمبر 1948 ([[قرار حق العودة للاجئين الفلسطينيين]]) وهذا ما لم يحدث لحد الآن.
 
في الوقت الحاضر، ما مجموعه 3231 دولة من الدول الأعضاء في الأمم المتحدة لا تعترف بدولة إسرائيل: 18 دولة عضو في جامعة الدول العربية: الجزائر، والبحرين، وجزر القمر، وجيبوتي، والعراق، والكويت، ولبنان، وليبيا، والمغرب، وعمان، وقطر، والسعودية، والصومال، والسودان، وسوريا، وتونس، الإمارات العربية المتحدة، واليمن؛ كذلك 11 عضواً في منظمة التعاون الإسلامي: أفغانستان، وبنغلادش، وبروناي،وبروناي وتشاد،، وغينيا، وإندونيسيا، وإيران، وماليزيا، ومالي، والنيجر، وباكستان. كما هناك بلدان أخرى لا تعترف بإسرائيل منها بوتان، وكوبا، وكوريا الشمالية.
 
اقترحت [[الجامعة العربية]] عام 2002 تطبيع العلاقات مع إسرائيل من جانب الدول العربية كجزء من حل [[الصراع الفلسطيني الإسرائيلي]] في إطار [[مبادرة السلام العربية]].