خزيمة بن ثابت: الفرق بين النسختين

تم إزالة 29 بايت ، ‏ قبل 10 أشهر
ط
 
=== حادثة السقيفة ===
تروي كتب [[شيعة|الشيعة]] أنه بعد [[حادثة السقيفة]]، كان خزيمة أحد الاثني عشر رجلًا الذين قاموا ونصحوا [[أبو بكر|أبا بكر]] بعد أن ارتقى المنبر في أول جمعة له في المسجد النبوي. ينقل [[محمد بن علي القمي]] في كتاب [[الخصال]] عن خزيمة قوله: {{اقتباس مضمن|يا أبا بكر، ألست تعلم أنّ رسول الله {{ص}} قبل شهادتي وحدي ولم يرد معي غيري؟ قال: نعم، قال: فأشهد بالله أنّي سمعت رسول الله {{ص}} يقول: أهل بيتي يفرقون بين الحقّ والباطل، وهم الأئمّة الذين يُقتدى بهم<ref>الخصال: ۴۶۴464 ح۴ح4.</ref>}}
كما كان خزيمة ممن شهد تولية الرسول محمد لعلي في [[حادثة غدير خم]]، كما يُنقل في [[أسد الغابة]] وغيره من المصادر: {{اقتباس مضمن|عن الأصبغ قال: نشد علي الناس في الرحبة: مَن سمع النبي(صلى الله عليه وآله) يوم غدير خُم ما قال إلّا قام، ولا يقوم إلّا مَن سمع رسول الله يقول. فقام بضعة عشر رجلاً فيهم… وخُزيمة بن ثابت… فقالوا: نشهد أنّا سمعنا رسول الله {{ص}} يقول: ألا أنّ الله عزّ وجل وليي وأنا وليّ المؤمنين، ألا فمَن كنت مولاه فعلي مولاه، اللّهم وال مَن والاه، وعاد مَن عاداه، وأحبّ مَن أحبّه، وأبغض مَن أبغضه، وأعن مَن أعانه<ref>أُسد الغابة ۳3 /۳۰۷307. [http://al-milani.com/library/printer.php?booid=20&mid=267&pgid=2642 مصادر أخرى] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20171028144912/http://al-milani.com/library/printer.php?booid=20&mid=267&pgid=2642 |date=28 أكتوبر 2017}}</ref>}}
 
=== في معركة الجمل ===
*في الإصابة من السابقين الأولين شهد بدرا وما بعدها وقيل أول مشاهده أحد.
*قال عنه السيد [[علي خان المدني]]: "وكان خُزيمة من كبار الصحابة".<ref>الدرجات الرفيعة: 311</ref>
*قال عنه الشيخ [[محيي الدين المامقاني]]: "اتّضح من خلال مواقفه المشرّفة من يوم إسلامه إلى يوم شهادته أنّه في أعلى مراتب الوثاقة والجلالة، وأنّه من القلائل الذين عصمهم الله في الفتنة العظمى بعد وفاة رسول الله(صلى الله عليه وآله)"<ref>تنقيح المقال ۲۵25 /۲۸۸288 رقم۷۵۴۱رقم7541</ref>
*قال ابن سعد كان هو و[[عمير بن عدي]] بن خرشة يكسران أصنام [[بني خطمة]].
*في تهذيب التهذيب: ذكر [[ابن عبد البر]] و[[الترمذي]] قبله و[[اللالكائي]] انه شهد بدرا وأما أصحاب المغازي فلم يذكروه في البدريين وعده ابن البرقي فيمن لم يشهد بدرا
{{بيت|قد مر يومان وهذا الثالث|هذا الذي يلهث فيه اللاهث}}
{{بيت|هذا الذي يبحث فيه الباحث|كم ذا يرجي أن يعيش الماكث}}
{{بيت|الناس موروث ومنهم وارث|هذا علي من عصاه ناكث<ref>وقعة صفّين: ۳۹۸398.</ref>}}
{{نهاية قصيدة}}
فقاتل حتى قتل وقال خزيمة يوم الجمل:
{{بيت|وأول من صلى من الناس كلهم|سوى خيرة النسوان والله ذو منن}}
{{بيت|وصاحب كبش القوم في كل وقعة|تكون لها نفس الشجاع لدى الذقن}}
{{بيت|فذاك الذي تثنى الخناصر باسمه|إمامهم حتى أغيب في الكفن<ref>الفصول المختارة: ۲۶۷267.</ref>}}
{{نهاية قصيدة}}
وفي المحاسن والمساوي للبيهقي: قال خزيمة بن ثابت ذو الشهادتين يصف محاسن أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ومن حضره في قصيدة له:
{{بيت|أليس أول من صلى لقبلتكم|واعلم الناس بالقرآن والسنن}}
{{بيت|وآخر الناس عهدا بالنبي ومن جبريل|عون له في الغسل والكفن}}
{{بيت|ما ذا الذي ردكم عنه فنعرفه|ها أن بيعتكم من أغبن الغبن<ref>الدر النظيم: ۴۰۱401.</ref>}}
{{نهاية قصيدة}}
وقال قد نسبت هذه الأبيات إلى [[عتبة بن أبي لهب]] بن عبد المطلب.
{{بيت|أيذهب مدح من محبك ضائعا|وما المدح في جنب الإله بِضائع}}
{{بيت|فأنت الذي أعطيت إذ كنت راكعا|علي فدتك النفس يا خير راكع}}
{{بيت|فانزل فيك الله خير ولاية|وبينها في محكمات الشرائع<ref>مناقب آل أبي طالب ۲2 /۲۱۱211</ref>}}
{{نهاية قصيدة}}
== مراجع ==
{{شريط بوابات|شبه الجزيرة العربية|العرب|إسلام|التاريخ الإسلامي|محمد|صحابة|أعلام}}
{{أصحاب الإمام علي}}
 
[[تصنيف:أصحاب علي]]
[[تصنيف:أنصار]]