افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

لا تغيير في الحجم، ‏ قبل شهرين
ط
{{مفصلة|البروتستانتية والعلم}}
[[File:Butler Library - 1000px - AC.jpg|thumb|left|[[جامعة كولومبيا]]، التي أنشأتها [[كنيسة إنجلترا]].]]
كان للبروتستانتية تأثير هام على العلوم. وفقاً [[البروتستانتية والعلم|لأطروحة ميرتون]]، كان هناك ارتباط إيجابي بين صعود ال[[التطهيريةتطهيرية]] الإنجليزية و[[تقوية (مسيحية)|التقويَّة]] الألمانية من ناحية والعلوم التجريبية المبكرة من ناحية أخرى.<ref name=sztompka2003>Sztompka, 2003</ref> تحتوي أطروحة ميرتون على جزأين منفصلين: أولاً، تقدم نظرية أن العلم يتغير بسبب تراكم الملاحظات والتحسين في التقنية التجريبية والمنهجية؛ وثانياً، يطرح الحجة القائلة بأن شعبية العلم في [[القرن السابع عشر]] في [[إنجلترا]] والديموغرافيا الدينية لأعضاء [[الجمعية الملكية]] (حيث كان العلماء الإنجليز في ذلك الوقت من التطهيريين في الغالب أو غيرهم من البروتستانت) يُمكن تفسيرها من خلال العلاقة الإيجابية بين البروتستانتية والقيم العلمية.<ref name=gregory1998>Gregory, 1998</ref> ركز ميرتون على ال[[التطهيريةتطهيرية]] الإنجليزية و[[تقوية (مسيحية)|التقويَّة]] الألمانية بإعتبارها مسؤولة عن تطور [[الثورة العلمية]] في القرنين السابع عشر والثامن عشر. وأوضح أن العلاقة بين الإنتماء الديني والإهتمام بالعلوم كانت نتيجة للتآزر الكبير بين القيم البروتستانتية الزاهدة وتلك المتعلقة بالعلوم الحديثة.<ref name=becker1992>Becker, 1992</ref> وشجعَّت القيم البروتستانتية على البحث العلمي من خلال السماح للعلم بالتعرف على تأثير الله على العالم - الذي خلقه - وبالتالي توفير تبرير ديني للبحث العلمي.<ref name=sztompka2003/>
 
وفقاً لكتاب ''النخبة العلميَّة: الحائزين على جائزة نوبل في الولايات المتحدة'' من قبل الباحثة هارييت زوكرمان، وجدت أنَّ بين عام [[1901]] وعام [[1972]]، كان 72% من الأمريكيين الحائزين على [[جائزة نوبل]] من خلفية بروتستانتية.<ref name="Scientific Elite: Nobel Laureates in the United Statesh">[[Harriet Zuckerman]], ''[https://books.google.com/books?id=HAHCzJfmD5IC&printsec=frontcover&dq=Scientific+Elite:+Nobel+Laureates+in+the+United+States&hl=iw&sa=X&ved=0CCYQ6AEwAGoVChMIxKistOqUxwIVzNUUCh0pGgC-#v=onepage&q=Scientific%20Elite%3A%20Nobel%20Laureates%20in%20the%20United%20States&f=false Scientific Elite: Nobel Laureates in the United States]'' New York, The Free Press, 1977 , p. 68: Protestants turn up among the American-reared laureates in slightly greater proportion to their numbers in the general population. Thus 72 percent of the seventy-one laureates but about two thirds of the American population were reared in one or another Protestant denomination-)</ref> بوشكل عام، كان 84% من مجمل جوائز نوبل الممنوحة للأمريكيين في [[جائزة نوبل في الكيمياء|الكيمياء]]،<ref name="Scientific Elite: Nobel Laureates in the United Statesh"/> وحوالي 65% في [[جائزة نوبل في الطب|الطب]]،<ref name="Scientific Elite: Nobel Laureates in the United Statesh"/> وحوالي 59% في [[جائزة نوبل في الفيزياء|الفيزياء]] بين عام 1901 وعام 1972 من نصيب البروتستانت.<ref name="Scientific Elite: Nobel Laureates in the United Statesh"/>
40٬886

تعديل