بحرية نووية: الفرق بين النسختين

تم إضافة 32 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
استبدال الملف Uss_Dwight_D._Eisenhower_(CVN_69).jpg بالملف US_Navy_000722-N-7412M-005_USS_Eisenhower_^_USS_George_Washington.jpg
ط (بوت: إزالة قالب فارغ بدون بيانات محلية أو من ويكي بيانات)
(استبدال الملف Uss_Dwight_D._Eisenhower_(CVN_69).jpg بالملف US_Navy_000722-N-7412M-005_USS_Eisenhower_^_USS_George_Washington.jpg)
== حاملات الطائرات التي تعمل بالطاقة النووية ==
[[ملف:Enterprise Cruising.JPG|thumb|left|upright|حاملات طائرات]]
[[ملف:UssUS DwightNavy D.000722-N-7412M-005 USS Eisenhower (CVN^ USS George 69)Washington.jpg|thumb|left|upright|يو إس إس دوايت أيزنهاور]]
تمتلك [[البحرية الأمريكية]] أكثر [[حاملات الطائرات]] التي تعمل [[الطاقة النووية|بالطاقة النووية]] مع عشر ناقلات من [[حاملات الطائرات فئة نيمتز|فئة نيمتز]] وحاملة واحدة من فئة فورد في الخدمة. غادرت آخر حاملة طائرات تعمل بالطاقة التقليدية أسطول الولايات المتحدة في 12 مايو [[2009]] عندما تم إبطال مفعول السفينة (يو إس إس كيتي هاوك). وأحدث حاملة طائرات فرنسية هي 91 [[شارل ديغول (حاملة طائرات)]] تعمل بالطاقة النووية. رفضت [[المملكة المتحدة]] الطاقة النووية في وقت مبكر من تطوير حاملات طائرات الملكة إليزابيث من الدرجة الأولى على أساس التكلفة حيث أن عدة عقود من تكاليف استخدام الوقود أقل من المفاعل النووي. منذ عام [[1949]] كان [[مختبر بتيس للطاقة الذرية]] بالقرب من [[بيتسبرغ]] [[بنسيلفانيا|بولاية بنسلفانيا]] أحد المختبرات الرائدة في تطوير البحرية النووية.<ref>J. K. Shultis, R. E. Faw, Fundamentals of Nuclear Science and Engineering, Marcel Dekker, 2002, p. 340.</ref><ref>Diplomat, Saurav Jha, The. "India's Undersea Deterrent". The Diplomat. Retrieved 2016-04-09.</ref>
 
58٬992

تعديل