عمران (توضيح): الفرق بين النسختين

تم إضافة 5٬080 بايت ، ‏ قبل سنتين
لا يوجد ملخص تحرير
ط (استرجاع تعديلات د عبد الستار سيف علي محمد (نقاش) حتى آخر نسخة بواسطة JarBot)
وسم: استرجاع
وسوم: تحرير من المحمول تعديل ويب محمول تعديل صفحات التوضيح
أولا ً: عند المسلمين:
{{توضيح}}
قال تعالي ذكره "إِنَّ اللّهَ اصْطَفَى آدَمَ وَنُوحاً وَآلَ إِبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ عَلَى الْعَالَمِينَ 33. ذُرِّيَّةً بَعْضُهَا مِن بَعْضٍ وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ 34 .إِذْ قَالَتِ امْرَأَةُ عِمْرَانَ رَبِّ إِنِّي نَذَرْتُ لَكَ مَا فِي بَطْنِي مُحَرَّراً فَتَقَبَّلْ مِنِّي إِنَّكَ أَنتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ 35 . فَلَمَّا وَضَعَتْهَا قَالَتْ رَبِّ إِنِّي وَضَعْتُهَا أُنثَى وَاللّهُ أَعْلَمُ بِمَا وَضَعَتْ وَلَيْسَ الذَّكَرُ كَالأُنثَى وَإِنِّي سَمَّيْتُهَا مَرْيَمَ وِإِنِّي أُعِيذُهَا بِكَ وَذُرِّيَّتَهَا مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ 36 " سورة آل عمران
__لافهرس__
وعليه فإسمها مريم بنت عمران ويصعد نسبه إلي سيدنا إبراهيم
 
ثانياً: عند النصاري:
قد تشير '''عمران''' إلى :
1) ورد في السنكسار القبطي (وهو التقويم القبطي الذي يحوي سير الآباء القديسين ونذكارات الأعياد والأصوام ) تحت يوم 7 من شهر برموده ما سأنقله اليكم الآن وهو:
* [[عمران (رصد)]]
نياحة يواقيم البار والد العذراء أم الاله
* [[عمران (سرار)]]
في مثل اليوم تنيح الصديق يواقيم (سمي أيضا بوناخير وصادوق ) والد السيدة العذراء والدة الإله بالجسد . وهذا كان من نسل داود من سبط يهوذا وهو ابن يوثام بن لعازر بن اليود الذي يصعد في النسب إلى سليمان بن داود الذي وعده الله أن نسله يملك علي بني إسرائيل إلى الأبد . هذا الصديق كانت زوجته عاقرا وبمداومته معها علي السؤال والطلبة من الله رزقهما ثمرة صالحة حلوة أشبعت كل أهل العالم ونزعت من أفواههم مرارة العبودية ولهذا استحق أن يدعي أبا للسيد المسيح من حيث التجسد العجيب الغريب . وبعد أن أقر الله عينيه بمولد السيدة وفرح قلبه قدم قربانه وزال عنه العار . وتنيح بسلام حيث كانت العذراء ابنة ثلاث سنين . صلاته تكون معنا . آمين .انتهى نقلى
* [[عمران (صور)]]
وعليه فإسمها مريم بنت يواقيم( الذى سمي أيضا بوناخير وصادوق ) هو ابن يوثام بن لعازر بن اليود
* سورة [[آل عمران]] ثالثة سور [[القرآن الكريم]] .
 
2 ) كثيرا ما نسأل النصاري عن اختلاف نسب المسيح في كتبهم ويقولون ان احدهما نسب مريم والآخر نسب يوسف النجار خطيبها ( وبغض النظر إلى هذا الرد الركيك المنقوض حيث ان سلسلتي النسب تنتهيان ليوسف النجار وغير ذلك الكثير من نقاط النقض فيهما إلا اننا سنسلم لهم جدلا بما يقولون ) وعليه فيجب ان ينتهى أحدهما باسم مريم ولكن ذلك غير صحيح فنرتفع قليلاً لنبحث فى الأب الثانى لأعلى فلا نجد أحدهما اسمه (يواقيم ولا بوناخير ولا صادوق) ولكننا نجد مفاجأة وهى ....لا لن أخبركم سأدعكم مع سلسلة النسب بحسب متى
1- سلسلة النسب بحسب متى الأصحاح الأول من الأعداد 14 الى 16يقول (14 اخيم ولد اليود. 15 واليود ولد أليعازر.وأليعازر ولد متان.ومتان ولد يعقوب. 16ويعقوب ولد يوسف رجل مريم التي ولد منها يسوع الذي يدعى المسيح )
وعليه فاسمه يعقوب بن متان بن لعازر بن أليود... ولكن هناك مشكلة وهى ان النص صريح ان المدعو يعقوب بن متان هذا( ولد يوسف رجل مريم التى ولد منها يسوع ) فهو بالتأكيد ليس أبو مريم.
2- ربما وجدنا الحل في سلسلة النسب الثانية في الرواية بحسب لوقا ولكن الغريب ان لوقا .... لا لن أقول ...أقرأوا واحكموا
سلسلة النسب بحسب لوقا الأصحاح الثالث الأعداد 23 الى 25 يقول(23ولما ابتدأ يسوع كان له نحو ثلاثين سنة وهو على ما كان يظن ابن يوسف بن هالي . 24بن متثات بن لاوي بن ملكي بن ينّا بن يوسف.25 بن متاثيا بن عاموص بن ناحوم بن حسلي بن نجّاي) وعليه فإننا لا نجد ذكر ليعقوب بن متان كما في السنكسار ولا يواقيم بن يوثام كما في متى بل نجد اسم رجل آخر وهو هالي بن متثات بن لاوي ولكنه أيضاً ابو يوسف النجار وليس ابو مريم وعجبي!
 
== شخصيات ==
مستخدم مجهول