بوري (ميثولوجيا نوردية): الفرق بين النسختين

أُضيف 1٬027 بايت ، ‏ قبل 3 سنوات
لا يوجد ملخص تحرير
 
'''بوري''' (Búri أو Buri) هو الإله الأول في [[أساطير إسكندنافية|الميثولوجيا النوردية]]، وهو والد الإله [[بور (ميثولوجيا نوردية)|بور]] وجد الإله [[أودين]] والإلهين ([[فيلي وفي|فيلي وفي]]) وهما أبناء [[بستلا]]، ابنة عملاق الجليد [[بولثورن]] وبور الذي يكون ابن بوري. كان قد تشكَّل بوري بعد أن لعقت البقرة [[أويثمبلا]] جليد [[كيننكاكاب]] المالح أثناء زمن [[يمير (ميثولوجيا نوردية)|يمير]]. المصدر الوحيد الموجود مصدر لهذه الأسطورة هو [[نثرية إدا]] الذي جمَّعها الباحث الآيسلندي [[سنوري سترلسون]].
 
{|
|
''Hon sleikti hrímsteinana er saltir váru. Ok hinn fyrsta <dag> er hon sleikti steina, kom ór steininum at kveldi manns hár, annan dag manns höfuð, þriðja dag var þar allr maðr. Sá er nefndr Búri. Hann var fagr álitum, mikill ok máttugr. Hann gat son þann er Borr hét.'' <ref>{{Cite web |url=http://www.hi.is/~eybjorn/gg/gg4par06.html# |title=Normalized text of R |access-date=2005-07-23 |archive-url=https://web.archive.org/web/20080105215732/http://www.hi.is/~eybjorn/gg/gg4par06.html# |archive-date=2008-01-05 |dead-url=yes |df= }}</ref>
|
لعقت ألواح الجليد التي كانت مالحة وفي اليوم الأول التي لعقت الألواح، وهناك خرج في المساء شعر امرِئ من الألواح، ورأس امرِئ في اليوم الثاني، وكان هناك امرُؤٌ كاملٌ في اليوم الثالث. ويدعى بوري: وكان بهياً في المظهر وعظيماً وجَبّاراً. وكان له ابن يدعى بور
|
|}
 
ورد ذكر بوري في [[أشعار الإيدا]]، وأيضاً ورد ذكره مرة واحدة فقط في الأشعار [[سكالد|السكالدية]]. يقتبس سنوري سترلسون البيت الشعري الآتي للشاعر ثورفالد السكالدي من القرن الثاني عشر في القسم الواقع تحت عنوان [[سكالدسكابرمل]] (لغة الشعر) من «نثرية إدا»:
 
في البر الرئيسي للغات الاسكندنافية'''(بوري)'''يستخدم كشكل مالوف
 
== مراجع ==
{{مراجع}}
67٬346

تعديل