افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

ط
تدقيق إملائي. 528 كلمة مستهدفة حاليًا.
وانطلاقا من السياسة الرشيدة لدولة قطر وقيادتها الحكيمة وعلى رأسها حضرة صاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير البلاد المفدى يحفظه الله وتوجيهات سموه برعاية الإنسان وإعلاء شأنه وصون الكرامة الإنسانية لجميع المواطنين والمقيمين على أرض قطر.
وعملا بالدستور القطري الذي يجسد هذه المبادئ والتوجهات السامية , فقد نصت المادة ( 18 ) من الدستورعلى أن( المجتمع القطري يقوم على دعامات العدل والإحسان والحرية والمساواة ومكارم الأخلاق) وجاء في المادة (19 ) منه (تصون الدولة دعامات المجتمع وتكفل الأمن والاستقرار وتكافئ الفرص بين المواطنين كافة) .
وبما أن دولة قطر عضو فىفي منظمة الأمم المتحدة , والجمعية العامة للأمم المتحدة بصفتها الهيئة ‏الرئيسية المسؤولة عن التداول ووضع السياسات والتنسيق فلها دور خاص فيما ‏يتعلق بوضع استراتيجية متعددة الجوانب لمكافحة الاتجار بالبشر بصورة فعالة وناجحة.
ومن هذا المنطلق تضافرت جهود دولة قطر ضد كافة أشكال الاتجار بالبشر سواء كانت (لأغراض جنسية أو الاستغلال عن طريق العمل والخدمة القسرية وغير القانونية واللاانسانية) .
واستلهاما من المبادرات و الإنجازات الحضارية والإنسانية المتحققة من خلال جهود صاحبة السمو الشيخة موزة بنت ناصر المسند حرم حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى ، ورئيس المجلس الأعلى لشؤون الاسرة (يحفظهما الله ) ، ونظرا للدور الذي تقوم به دولة قطر على المستوى الإقليمي والدولي في حماية حقوق الإنسان فقد تم إنشاء الدار القطرية للإيواء والرعاية الانسانية استنادا للتوجيهات الصادرة عن مجلس الوزراء الموقر بتاريخ 13/4/2003م. من خلال التقرير الذي أعدته لجنة دراسة الخطوات الإستراتيجية لمكافحة الاتجار بالبشر.
66٬754

تعديل