افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إزالة 138 بايت ، ‏ قبل 11 شهرًا
ط
بوت:إزالة قالب:وصلة إنترويكي من وصلة زرقاء
 
=== إضطراب الإلغاء المكاني والقياسات السيكومترية===
الإهمال المكاني أو الإلغاء المكاني {{وصلة[[Hemispatial إنترويكي|عر=Hemispatial_neglect|تر=Hemispatial_neglect|لغ=enneglect|نص=Hemispatial neglect}}]] هي متلازمة معرفية-سلوكية قد تحدث بعد الجلطات وإصابات الدماغ. ويشمل الإهمال المكاني وعدم القدرة على الإدراك المكاني ذلك الضعف في معرفة اليمين والشمال وعدم القدرة أو الإستدلال على الأماكن التي كانت مألوفة قبل السكتة الدماغية أو قبل تضرر الدماغ. وقد يكون هذا القصور الوظيفي الإدراكي مؤقت بعد الجلطات أو دائم. وهذه القدرة الإدراكية تحتاج غلى قياسات سيكومترية متخصصة لرصدها وإدخالها ضمن البرنامج العلاجي النفسي والتأهيلي.
ويعد قياس الإلغاء المكاني عنصرا جوهريا يجب قياسه ومراعاته مع أولئك الناجين من الجلطات وممن سيعود لممارسة حياته اليومية بفاعلية. ولنا أن نتصور عودة مريض الجلطة لقيادة السيارة في الشوارع العامة دون خضوعه لإختبارات الإلغاء المكاني وما قد يسببه من خطر على نفسه وعلى الآخرين. ويحتاج الإلغاء المكاني إلى متابعة وقياس تتبعي بعد الجلطات وضمن العيادات الخارجية للتأهيل النفسي للمريض. وفي دراسة علمية قام بها [https://www.researchgate.net/profile/Mohammed_Alqahtani/publication/293731213_Assessment_of_spatial_neglect_among_stroke_survivors_A_neuropsychological_study/links/56bae46108ae6a0040ae072c.pdf محمد مرعي القحطاني] على الناجين من جلطات الدماغ وضمن متابعتهم في عيادات التأهيل النفسي فقد وجد أن نسبة من المرضى تمتد بين 20% إلى 40% يعانون من اضطراب التجاهل أو الإلغاء المكاني ولم يتم تشخيصهم بذلك ولم يكن أيضا ذلك العرض ضمن برنامجهم العلاجي أو التأهيلي. وقد أوصت الدراسة بأهمية إجراء الفحوصات النفسعصبية والقياسات السيكومترية المتقدمة بما فيها قياس وتشخيص القدرة على إدراك الحيز المكاني ورصد أعراض الإلغاء المكاني في وقت مبكر ليكون ضمن مجال العلاج والتأهيل، ورفع مستوى الوعي بين المتخصصين بأهمية ذلك [http://search.proquest.com/openview/80c7ef237b34d6dc0833d1b9bec9df77/1?pq-origsite=gscholar&cbl=1286344].
 
هناك ما يسمى بالفريق متعدد التخصصات في الرعاية الطبية والتأهيل الطبي للشخص الناجي من السكتات الدماغية. يتخصص كل من. [[علم النفس العصبي|أخصائيو علم النفس العصبي]] (وخاصة [[علم النفس العصبي السريري|أخصائيو علم النفس العصبي السريري]]) هم [[علماء نفس]] متخصصون في فهم آثار إصابات الدماغ ويمكنهم المشاركة في تقييم مدى شدة الإصابة أو عمل إستراتجيات [[إعادة التأهيل (علم النفس العصبي)|إعادة التأهيل]] و إدارة برامج التأهيل في استعادة الوظائف المفقودة أو المساعدة في إعادة تعلم المهارات الأساسية والتكيف والعودة بفاعلية إلى المجتمع في تجاوز ومعالجة للمشكلات النفسية والمتعلقة بالمزاج و القدرات الفكرية.
ويعد الرصد والقياس السيكومتري النفسعصبي عن مدى عمق وشدة الضرر الناتج عن السكتة الدماغية أحد أهم وأبرز مهام إستشاري القياس النفسعصبي وعلم النفس الإكلينيكي. وبالتالي فإن وجوده ضمن فريق العلاج يعد أمراً جوهريا ووفق التوصيات العلمية العالمية. وبسبب ندرة المتخصصين في العالم العربي في هذا التخصص "علم النفس الإكلينيكي الطبي، علم النفس العصبي الإكلينيكي وعلم النفس التأهيلي الطبي" فإنه من المتوقع أن يفقد المريض فرصة أفضل من الرعاية والمتابعة والتأهيل الدقيق المبني على القياسات السيكومترية.
وهناك دراسات محدودة جداً في الوطن العربي التفتت لهذا الجانب الحيوي في تأهيل المريض، ومنها الدراسة التي قام بها محمد مرعي القحطاني [https://www.researchgate.net/profile/Mohammed_Alqahtani/publication/293731213_Assessment_of_spatial_neglect_among_stroke_survivors_A_neuropsychological_study/links/56bae46108ae6a0040ae072c.pdf] على اختبار قدرة إدراك الحيز المكاني " إضطراب إلغاء المكان" " {{وصلة[[Hemispatial إنترويكي|عر=Hemispatial_neglect|تر=Hemispatial_neglect|لغ=enneglect|نص=Hemispatial neglect}}]] " الذي قد يصيب شريحة من المرضى الناجين من الجلطات الدماغية.
 
== الوقاية ==