نموذج بور: الفرق بين النسختين

تم إضافة 26 بايت ، ‏ قبل سنتين
لا يوجد ملخص تحرير
(الرجوع عن تعديل معلق واحد من 2001:16A2:51D3:F00:E05B:746E:426A:D37C إلى نسخة 30963156 من 156.221.31.220.)
[[ملف:Bohratommodel.png|تصغير|307بك|توضيح لتصور قفزة الكم للإلكترون التي تسبب ظاهرة الإنبعاث الخطي
لاحظ تطبيق فروض بلانك في تكميم الضوء على طاقة المكتسبة أو المفقودة للإلكترون ]]
في [[فيزياء ذرية|الفيزياء الذرية]]، يصوّر '''نموذج بور''' يصور{{إنج|Bohr model}} الذرة [[نواة|كنواة]] صغيرة موجبة الشحنة محاطة ب[[إلكترون|الإلكترونات]] الموجودة في مدارات - وذلك مثل [[نظام شمسي|النظام الشمسي]]. ونظرا لسهولة هذا النموذج فإنه لا يزال يستخدم كمقدمة لدارسي [[ميكانيكا كم|ميكانيكا الكم]].سمي هذا النموذج "نموذج بور " على اسم العالم الفيزيائي الكبير [[نيلس بور]] الذي اقترحه لتمثيل ذرة [[الهيدروجين]] بحيث يتطابق هذا النموذج مع خطوط [[طيف|الطيف]] المنبعثة من ذرات الهيدروجين ويفسرها .
 
في أوائل القرن العشرين، أثبتت التجارب التي أجراها [[إرنست راذرفورد]] وأخرون أن [[ذرة|الذرة]] تتكون من [[إلكترونات|الكترون]] سالبة الشحنة تدور في مدارات حول نواة كثيفة وصغيرة وموجبة الشحنة، ولكن ظهرت المشكلة في أن الإلكترونات المشحونة كهربياً عند دورانها تحت تأثير العجلة المركزية تشع طاقة بشكل مستمر فتقل طاقتها وتدور بشكل حلزوني إلى أن تسقط في النواة وقد حددت [[صيغة لامور]] فترة حدوث ذلك بما يقرب من 16 بيكوثانية <ref>http://www.physics.princeton.edu/~mcdonald/examples/orbitdecay.pdf</ref>.