بلازما (فيزياء): الفرق بين النسختين

أُضيف 46 بايت ، ‏ قبل 13 سنة
ط (Typo fixing.الأخطاء المصححة: اطلق → أطلق, إلا إن → إلا أن باستخدام الأوتوويكي براوزر)
[[ملف:Lightning over Oradea Romania 2.jpg|300بك|تصغير|[[البرق]] هو مثال للبلازما الموجود على سطح الأرض. تفريغ البرق للكهرباء يكون عادة 30,000 أمبير، ويصل إلى 100 مليون فولت. يصدر منها [[الضوء]] و [[أشعة الراديو]] و [[أشعة سينية]] وحتى [[أشعة غاما]]<ref>See [http://www.nasa.gov/vision/universe/solarsystem/rhessi_tgf.html Flashes in the Sky: Earth's Gamma-Ray Bursts Triggered by Lightning]</ref>. درجة حرارة البلازما بالبرق قد تصل ~28,000 كالفن (~27,700°C) وكثافة الإلكترون قد تتعدى <sup>24</sup>10/متر³. ]]
 
=== الجهد الكهربيالكهربائي'''''نص مائل''''''نص عريض''''' ===
بما أن البلازما موصل قوي للكهرباء فمقادير [[جهد كهربائي|الجهد الكهربية]] ستأخذ دورا مهما. وبما أن الجهد موجود ما بين جسيمين مشحونين بالفضاء. فإذا وضع إلكترود أو قطب كهربي بالبلازما فإن الجهد بشكل عام سيتحرك بقوة إلى مادون جهد البلازما بسبب نشوء ما يسمى [[غشاء ديباي]]. بسبب جودة التوصيل الكهربي فإن المجال الكهربي للبلازما يصبح صغيرا جدا وهذا يفضي إلى مفهوم مهم لشبه الحياد والذي يقول إذا كانت كمية التقارب الحقيقية جيدة فالمفروض أن كثافة الشحنات السالبة تعادل كثافة الشحنات الموجبة خلال مساحة كبيرة من البلازما حيث أن المعادلة: (<math>n_e=\langle Z\rangle n_i</math>)
على مقياس طول ديباي قد يكون الشحن غير متوازن. بهذه الحالة الخاصة يكون الطبقات المزدوجة متشكلة و توزيع الشحن يمكن أن يمتد إلى عشرات من أطوال ديباي.
مستخدم مجهول