نادرة شلهوب كيفوركيان: الفرق بين النسختين

تم إضافة 1 بايت ، ‏ قبل سنتين
←‏مقالاتها ومنشوراتها: تم تصحيح خطأ مطبعي
ط (إضافة بوابة أعلام)
وسم: تعديل شريط البوابات
(←‏مقالاتها ومنشوراتها: تم تصحيح خطأ مطبعي)
وسوم: تحرير من المحمول تعديل بتطبيق المحمول تعديل بتطبيق أندرويد
تستخدم في الدراسة التي نشرتها في العام 2009 في Feminism & Psychology، روايات للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 10-18 في مجموعات بحث التي أجريت في عام 2006 في غزة بتوجيه من الأخصائيين الاجتماعيين. كان الهدف من هذه المجموعات هو تبادل ومشاركة التجارب اليومية الصعبة التي يمر بها هؤلاء الأطفال، وبالتالي تعلم كيفية تعريض أنفسهم للآخرين، وتعليم بعضهم البعض طرق التعامل مع مآزقهم، وكذلك تخطيط الإجراءات التي يمكن اتخاذها لتحسين مستقبلهم. تركز هذه الدراسة على المشاعر السلبية التي تغرق هؤلاء الأطفال الذين فقدوا منازلهم أو يخافون منها. عندما سُئل الأطفال عن أصعب تجربة مروا بها، تحدثوا جميعًا عن فقدان المنزل وتحويلهم إلى لاجئين داخل الأحياء الخاصة بهم، وتعرضهم لصدمة فقدان المنزل، وتبيّن تأثير السياسة واقتحامها لنفسية الطفل.
 
تهتم نادرة شلهوب ببحث وصول [[المرأة الفلسطينية]] إلى العدالة في إطارعلاقاتهاإطار علاقاتها مع الشرطة. تستكشف العلاقات بين المتعرضة للعنف وبين الشرطة. وتراجع تجربة النساء الفلسطينيات ونساء الشعوب الأصلية عمومًا مع أجهزة الشرطة التابعة لمؤسسة تممثل الأغلبية المهيمنة<ref>{{استشهاد بخبر
| url = https://www.alaraby.co.uk/society/2017/3/7/%D9%86%D8%A7%D8%AF%D8%B1%D8%A9-%D9%83%D9%8A%D9%81%D9%88%D8%B1%D9%83%D9%8A%D8%A7%D9%86-%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%84%D8%B3%D8%B7%D9%8A%D9%86%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D9%8A%D8%B9%D8%B4%D9%86-%D8%A3%D8%B4%D9%83%D8%A7%D9%84%D8%A7-%D9%85%D8%AA%D8%B9%D8%AF%D8%AF%D8%A9-%D9%85%D9%86-%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%85%D8%B9
| title = نادرة كيفوركيان: الفلسطينيات يعشن أشكالاً متعددة من القمع