هارون الواثق بالله: الفرق بين النسختين