مناورة حربية: الفرق بين النسختين

تم إزالة 12 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
لا يوجد ملخص تحرير
'''المناورة الحربية''' أو '''مشروع الحرب''' أو {{إنج|Maneuver or War Game}} تعبير [[عسكري]] يستخدم لوصف التحركات الميدانية للقوات ال[[عسكري]]ة على أرض المعركة.<ref>{{cite web|url=https://archive.org/details/airpowermaneuver00mart|title=Air power and maneuver warfare|publisher=|author=Martin van Creveld, Kenneth S Brower, Steven L Canby|p=1}}</ref><ref>{{cite web|url=http://www.dtic.mil/doctrine/jel/service_pubs/mcdp1.pdf |archiveurl=https://web.archive.org/web/20091122200654/http://www.dtic.mil/doctrine/jel/service_pubs/mcdp1.pdf |title=Warfighting |year=1997 |publisher=Headquarters, U.S Marine Corps, Department of the Navy |archivedate=22 November 2009 |accessdate=5 August 2015| وصلة مكسورة = yes }}</ref>
 
* '''في الحرب''' : هو تعبير يستعمله ال[[عسكري]]ون للإشارة إلى استراتيجية [[عسكري]]ة تقوم على بدء الحرب بهجوم متحرك وسريع ومباغث يربك العدو ويوقع به خسائر هامة دون علم العدو مسبقا بهذا الهجوم.
* '''في السلم''' : هي تدريبات [[عسكري]]ة تقوم بها عدة دول حليفة أو دول منفردة بين أفرع قواتها ال[[عسكري]]ة المختلفة لتطوير أدائها وتعزيز مهاراتها الميدانية وتقوية الروابط ال[[عسكري]]ة بين الدول المشتركة.
 
== خلفية المفهوم ==
تجاوز نقاط قوة العدو غالبا ما يؤدي إلى انهيار تحصيناته حتى في حالة الضرر المادي الضئيل (مثل [[خط ماجينو]]). [[القوة النارية]]، التي تستخدم أساسا لتدمير أكبر عدد ممكن من قوات العدو في حرب الاستنزاف، تستخدم لقمع أو تدمير مواقع العدو واختراق نقاطه خلال المناورة الحربية. [[تسلل حربي|تكتيكات التسلسل]] التي تعمل بها القوات التقليدية أو القوات الخاصة تستخدم على نطاق واسع من أجل التسبب في الفوضى والارتباك وراء خطوط العدو.
 
ويلخص يونارد المناورة الحربية النظرية على النحو التالي : استباق، تشويش، وتعطيل العدو كبدائل للدمار الشامل للعدو من خلال حرب الاستنزاف. توضيحا لمفهوم الجادبية العسكرية ل[[كارل فون كلوزويتز]] نقترح السؤال : عل الجادبية العسكرية مصدر للقوة أو للضعف؟ هذه المسألة يمكن حلها باستخدام لعبة الشطرنج باعتبارها نموذجا :هل الملكة (أقوى قطعة في اللعبة) أو الملك (الدي يجعلك تخسر اللعبة) مركز جادبية اللاعب المعارض؟ بمجرد محاصرة الملك أو القضاء عليه، لا يهم كم عدد قطع الشطرنج الأخرى التي بقيت أو التي اخدتها.
 
حين تصبح الوتيرة والمبادرة ضرورية للغاية لنجاح المناورات الحربية، هياكل القيادة تميل إلى المزيد من اللامركزية، مع إعطاء المزيد من الحرية التكتيكية إلى الوحدات منخفضة المستوى. هذا يسمح إلى هيكل القيادة المركزية "على الأرض" وقادة الوحدات، التي لا تزال تعمل في إطار المبادئ التوجيهية لرؤية القائد، باستغلال نقاط ضعف العدو التي تصبح واضحة (وتسمى أيضا تكتيكات "اعادة الجذب" أو التوجيه المراقب).
 
== عناصر المناورة الحربية ==
* الوتيرة : وتيرة ما تجلى من مراقبة وتوجيه وتقرير وتفعيل.
* نقطة الإتصال : مركز الجهد، أو ضرب العدو في المكان المناسب في الوقت المناسب. وفقا لمارتن فانعا نقطة حيوية ودفاع ضعيف في آن معا.
* المفاجأة : تقوم على الخداع.
* الأسلحة المتنوعة والمناسبة
* المرونة : وفقا لمارتن فان العسكري المرن يجب أن يكون شاملا وذاتيا ولديه مقدرات زائدة عن حاجته.
* اللامركزية في القيادة : اتخاد قرارات سريعة تتفاعل مع الأوضاع المتغيرة لتبقى الاتصالات قائمة. والمستويات الدنيا في الجيش عموما يجب أن تفهم القصد.
 
== المناورات القديمة ==
33٬304

تعديل