افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إزالة 9 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
" على لسان ربة المنزل المرهقة" هي قصيدة مجهولة عن حياة ربة المنزل: " هنا ترقد امرأة مسكينة والتي تكون دائماً مرهقةً / عاشت في منزلٍ حيث لا تتواجد فيه المساعدة/ كلماتها الأخيرة على الأرض كانت: أعزائي الأصدقاء أنا راحلة/ حيث لا يوجد طبخ ولا غسيلٌ ولا خياطة/ حيث جميع ما يتواجد هناك هي أمنياتي المرغوبة/ حيث لا يوجد هناك أكل ولا غسيلٌ للصحون/ حيث الأناشيد العالية تصدأ في الأجواء دوماً/ ولكن لا صوتٌ للغناء يخرج مني سأكون ساكنةً / لا تندبوا علي الآن ,لا تندبوا علي أبداً/ لن أفعل شيئاً لذلك أبداً وللأبد."
 
=='''في [[==الولايات المتحدة الأمريكية]]''': ====
قدرت دراسة أجريت في عام 2005 أن 31 % من الأمهات العاملات يتركن مجال العمل (لمتوسط 2.2 سنة), وغالباً ما تكون الأسباب ولادة للطفل الثاني. وهذا يمنح وقت أكثر للتركيز الكامل على تربية الأطفال خصوصاً خلال مراحل الطفولة الأولى(قبل الدخول لروضة الأطفال) وهناك تباين واضح في أعداد الأمهات الجالسات في المنزل فيما يتعلق بنيتهم للعودة للقوة العاملة المدفوعة الأجر حيث بعضهم يخطط للعمل من المنزل والبعض سيؤدي عمل بدوام جزيء والبعض الأخر ينوي العودة للعمل بدوامٍ كامل أو جزيء بمجرد أن يبلغ طفلها عمر الإلتحاق بالمدرسة وهناك من قد ينمي مهاراته وذلك بالعودة للتعليم العالي, هناك أيضاً ممن يرى أن دخول أو العودة للقوة العاملة تعتبر مجدية اقتصادياً. ربط أحد البحوث مشاعر " الأمهات بالذنب والقلق الناتج عن الإنفصال" بالعودة للقوى العاملة.