افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تنظيم القاعدة

تم إضافة 577 بايت، قبل 6 أشهر
ط
بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V2.9
تشمل أهداف القاعدة إنهاء النفوذ الأجنبي في [[العالم الإسلامي|البلدان الإسلامية]]، وإنشاء [[الخلافة|خلافة]] إسلامية جديدة. وتعتقد القاعدة أن هناك تحالفًا مسيحيًا - يهوديًا يتآمر لتدمير الإسلام،<ref>فؤاد حسين`الزرقاوي... "الجيل الثاني من القاعدة"، الجزء الرابع عشر، و''صحيفة القدس العربي'' 13 يوليو 2005</ref>
 
وصفت فلسفة القاعدة الإدارية بأنها "مركزية في القرار ولا مركزية في التنفيذ".<ref>خالد الحمادي، "قصة من داخل القاعدة"` الجزء الرابع، جريدة ''القدس العربي''، 22 مارس 2005</ref> وبعد الحادي عشر من سبتمبر والحرب على الإرهاب، أصبحت قيادة تنظيم القاعدة معزولة جغرافيًا، مما أدى إلى ظهور قيادات إقليمية للمجموعات المختلفة، تعمل تحت اسم القاعدة..<ref>[https://www.atimes.com/atimes/Middle_East/FH13Ak05.html تطور اسم القاعدة] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20161229210609/http://www.atimes.com/atimes/Middle_East/FH13Ak05.html |date=29 ديسمبر 2016}}</ref><ref>[https://www.sitemaker.umich.edu/satran/files/twq06spring_atran.pdf المنطق الأخلاقي وتطور الإرهاب الانتحاري] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20151209013555/http://www.sitemaker.umich.edu/satran/files/twq06spring_atran.pdf |date=09 ديسمبر 2015}}</ref>
تصنف القاعدة [[منظمة إرهابية|''كمنظمة إرهابية'']] من قبل كل من [[مجلس الأمن]]<ref name="UNSC-WORK-RELATED-TO-RESOLUTION-1267">{{مرجع ويب|العنوان=Security Council Resolutions Related to the Work of the Committee Established Pursuant to Resolution 1267 (1999) Concerning Al-Qaida and the Taliban and Associated Individuals and Entities|الناشر=United Nations Security Council|المسار=https://www.un.org/Docs/sc/committees/1267/1267ResEng.htm|تاريخ الوصول=2007-01-09}}</ref> والأمانة العامة ل[[حلف شمال الأطلسي]]<ref name="NATOQaeda">{{مرجع ويب|المسار=https://www.nato.int/docu/speech/2001/s011122b.htm|العنوان=Press Conference with NATO Secretary General, Lord Robertson|تاريخ الوصول=2006-10-23|المؤلف=NATO}}</ref><ref>{{مرجع ويب|المسار=https://www.nato.int/structur/library/bibref/them0305.pdf|العنوان=AL QAEDA|المؤلف=NATO Library|السنة=2005|تاريخ الوصول=2007-06-11|التنسيق=PDF}}</ref> و[[المفوضية الأوروبية]] للاتحاد الأوروبي<ref name="EU">{{مرجع ويب|المسار=https://eur-lex.europa.eu/LexUriServ/site/en/com/2004/com2004_0700en01.doc|العنوان=COMMUNICATION FROM THE COMMISSION TO THE COUNCIL AND THE EUROPEAN PARLIAMENT|المؤلف=Commission of the European Communities|التاريخ=2004-10-20|تاريخ الوصول=2007-06-11|التنسيق=DOC}}</ref> و[[وزارة الخارجية الأمريكية]]<ref name="US">{{مرجع ويب|المسار=https://www.state.gov/s/ct/rls/fs/37191.htm|العنوان=Foreign Terrorist Organizations (FTOs)|تاريخ الوصول = 2006-07-03|المؤلف=United States Department of State|مسار الأرشيف=https://web.archive.org/web/20050324113844/https://www.state.gov/s/ct/rls/fs/37191.htm|تاريخ الأرشيف=2005-03-24}}</ref> و[[أستراليا]]<ref name="Australia">{{مرجع ويب|المسار=https://www.nationalsecurity.gov.au/agd/www/nationalsecurity.nsf/AllDocs/95FB057CA3DECF30CA256FAB001F7FBD?OpenDocument|العنوان = Listing of Terrorist Organisations|تاريخ الوصول=2006-07-03|المؤلف=Australian Government}}</ref> و[[الهند]]<ref>[https://www.hinduonnet.com/2002/04/09/stories/2002040903651100.htm The Hindu : Centre bans Al-Qaeda]</ref> و[[كندا]]<ref name="Canada">{{مرجع ويب|المسار=https://www.psepc.gc.ca/prg/ns/le/cle-en.asp|العنوان=Entities list|تاريخ الوصول=2006-07-03|المؤلف=Public Safety and Emergency Preparedness Canada}}</ref> و[[إسرائيل]]<ref name="Israel">{{مرجع ويب|المسار=https://www.mfa.gov.il/MFA/Terrorism-+Obstacle+to+Peace/Terrorism+and+Islamic+Fundamentalism-/Summary+of+indictments+against+Al-Qaeda+terrorists+in+Samaria+March 21, 2006.htm|العنوان=Summary of indictments against Al-Qaeda terrorists in Samaria|التاريخ=March 21, 2006|تاريخ الوصول=2007-06-10|المؤلف=Israel Ministry of Foreign Affairs}}</ref> و[[اليابان]]<ref name="Japan">{{مرجع ويب|المسار=https://www.mofa.go.jp/policy/other/bluebook/2002/chap1-b.pdf|العنوان=B. TERRORIST ATTACKS IN THE UNITED STATES AND THE FIGHT AGAINST TERRORISM|المؤلف=Diplomatic Bluebook|السنة=2002|تاريخ الوصول = 2007-06-11|التنسيق=PDF}}</ref> و[[كوريا الجنوبية]]<ref name="Korea">{{استشهاد بخبر|المسار=https://www.korea.net/news/news/NewsView.asp?serial_no=20070813015&part=102|العنوان=Seoul confirms release of two Korean hostages in Afghanistan|التاريخ=August 14, 2007 |تاريخ الوصول = 2007-09-16|المؤلف = Korean Foreign Ministry}}</ref> و[[هولندا]]<ref name="Netherlands">{{مرجع ويب|المسار=https://ftp.fas.org/irp/world/netherlands/aivd2004-eng.pdf|العنوان=Annual Report 2004|تاريخ الوصول=2007-06-11|المؤلف =General Intelligence and Security Service|التنسيق=PDF}}</ref> و[[المملكة المتحدة]]<ref name="UK">{{مرجع ويب|المسار=https://www.homeoffice.gov.uk/security/terrorism-and-the-law/terrorism-act/proscribed-groups|العنوان=Proscribed terrorist groups|تاريخ الوصول=2006-07-03|المؤلف=United Kingdom Home Office}}</ref> و[[روسيا]]<ref name="Russia">{{استشهاد بخبر| المسار=https://web.archive.org/web/20061114154904/http://www.mosnews.com/news/2006/07/28/russiaterrorlist.shtml|العنوان=Russia Outlaws 17 Terror Groups; Hamas, Hezbollah Not Included}}</ref> و[[السويد]]<ref>{{مرجع ويب|المسار=https://www.sweden.gov.se/content/1/c6/06/12/67/01b99143.pdf|العنوان=Radical Islamist Movements in the Middle East|المؤلف=Ministry for Foreign Affairs Sweden|التاريخ=March – June 2006|تاريخ الوصول = 2007-06-11|التنسيق=PDF}}</ref> و[[تركيا]]<ref name="Emniyet">[https://www.egm.gov.tr/temuh/terorgrup1.html "Turkiye'de halen faaliyetlerine devam عدن başlıca terör örgütleri listesi" (Emniyet Genel Müdürlügü)] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20130114042731/http://www.egm.gov.tr:80/temuh/terorgrup1.html |date=14 يناير 2013}}</ref> و[[سويسرا]]<ref>{{مرجع ويب|المسار=https://www.efv.admin.ch/d/dokumentation/downloads/themen/finanzkrimi/CH_UNTerror_1201_e.pdf|العنوان=Report on counter-terrorism submitted by Switzerland to the Security Council Committee established pursuant to resolution 1373 (2001)|التاريخ = December 20, 2001|تاريخ الوصول=2007-06-11|التنسيق=PDF|مسار الأرشيف=https://web.archive.org/web/20070609153811/https://www.efv.admin.ch/d/dokumentation/downloads/themen/finanzkrimi/CH_UNTerror_1201_e.pdf|تاريخ الأرشيف=2007-06-09}}</ref> و[[السعودية]] و[[البحرين]] و[[المغرب]] و[[باكستان]] و[[تونس]] و[[لبنان]] و[[الأردن]] و[[مصر]] و[[نيجيريا]] و[[الإمارات]].<ref>[https://arabic.cnn.com/middleeast/2015/12/18/terror-group-infographic انفوجرافيك.. من هم "الإرهابيون" بالنسبة للحلف الإسلامي؟.. الاتفاق على داعش والقاعدة واختلاف على حزب الله والإخوان - CNNArabic.com<!-- عنوان مولد بالبوت -->] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20171115222908/https://arabic.cnn.com/middleeast/2015/12/18/terror-group-infographic |date=15 نوفمبر 2017}}</ref>
 
== أصل الكلمة ==
|الناشر=القدس العربي
|التاريخ = August 1996|تاريخ الوصول=2007-01-09}}</ref> اعتبرت إعلان عام للحرب ضد الولايات المتحدة الأمريكية وحلفائها، وبدأ في تركيز موارد القاعدة لمهاجمة الولايات المتحدة ومصالحها. ففي 25 يونيو 1996، تم [[تفجير أبراج الخبر]] التي تقع في مدينة الخبر في المملكة العربية السعودية مما أسفر عن مقتل 19 جندي أمريكي. وفي 23 فبراير 1998، شارك أسامة بن لادن وأيمن الظواهري زعيم الجهاد الإسلامي المصري، إلى جانب ثلاثة آخرين من الزعماء الإسلاميين، في توقيع وإصدار فتوى تحت اسم الجبهة الإسلامية العالمية لقتال اليهود والصليبيين أعلنوا فيها :
{{اقتباس خاص|إن حكم قتل الأمريكيين وحلفائهم مدنيين وعسكريين، فرض عين على كل مسلم في كل بلد متى تيسر له ذلك، حتى يتحرر المسجد الأقصى والمسجد الحرام من قبضتهم. وحتى تخرج جيوشهم من كل أرض الإسلام، مسلولة الحد كسيرة الجناح. عاجزة عن تهديد أي مسلم وذلك وفقا لقول الله، (('''وَقَاتِلُوا الْمُشْرِكِينَ كَافَّةً كَمَا يُقَاتِلُونَكُمْ كَافَّةً'''))، وقوله (('''وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لا تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لِلَّهِ''')) <ref>[https://www.library.cornell.edu/colldev/mideast/fatw2.htm جريدة القدس العربي] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20160626184406/https://www.library.cornell.edu/colldev/mideast/fatw2.htm |date=26 يونيو 2016}}</ref>}}
 
بالرغم من عدم امتلاك ابن لادن ولا الظواهري للمؤهلات العلمية الشرعية لإصدار الفتوى من أي جهة إسلامية، إلا أنهم رفضوا سلطة علماء الدين الذين اعتبروهم خدم لحكام دولهم. وقد ادعى العميل السابق للمخابرات الروسية [[ألكساندر ليتفينينكو|ألكسندر ليتفينينكو]] أن المخابرات الروسية دربت الظواهري في معسكر في [[داغستان]] قبل ثمانية أشهر من إعلان فتوى عام 1998.<ref>{{مرجع ويب| الأخير = Nyquist| الأول = J.R. | العنوان = Is Al Qaeda a Kremlin Proxy?| العمل = | الناشر = jrnyquist.com| التاريخ = August 13, 2005| المسار = https://www.jrnyquist.com/nyquist_2005_0813.htm| تاريخ الوصول = 2008-04-17}}</ref><ref>{{استشهاد بخبر| العنوان = Obituary: Alexander Litvinenko | الناشر = BBC News| التاريخ = November 24, 2006| المسار = https://news.bbc.co.uk/2/hi/uk_news/6163502.stm| تاريخ الوصول = 2008-04-16}}</ref>
ومع ذلك، في 13 أغسطس 2005، ذكرت صحيفة الإندبندت نقلا عن تحقيقات الشرطة والمخابرات العسكرية، أن الانتحاريين في تفجيرات 7 يوليو تصرفوا بشكل مستقل عن العقل المدبر للقاعدة الموجود في مكان ما في الخارج.<ref>{{استشهاد بخبر | العنوان= London bombings: the truth emerges | المسار=https://news.independent.co.uk/uk/crime/article305547.ece | الأول=Jason | الأخير=Bennetto | المؤلفين المشاركين=Ian Herbert | العمل=The Independent | التاريخ=2005-08-13 | تاريخ الوصول=2006-12-03}}</ref>
 
ما هي القاعدة بالضبط؟، سؤال لا يزال محل خلاف. ففي فيلم بي بي سي الوثائقي ''قوة الكوابيس''، يؤكد الكاتب والصحفي آدم كورتيس أن فكرة القاعدة بوصفها منظمة رسمية هي اختراع أمريكي في المقام الأول. يؤكد كيرتس أن اسم "القاعدة" عرض لأول مرة على الجمهور عام 2001، في محاكمة أسامة بن لادن والرجال الأربعة المتهمين في تفجير سفارة الولايات المتحدة في شرق أفريقيا عام 1998. اسم المنظمة وتفاصيل هيكلها، قدمها جمال فضل في شهادته، الذي زعم أنه عضو مؤسس في المنظمة، وموظف سابق لدى أسامة بن لادن.<ref>[https://cns.miis.edu/pubs/reports/binladen.htm "WMD Terrorism and Usama bin Laden" by The Center for Nonproliferation Studies]</ref> وفي اقتباس من الفيلم الوثائقي : {{اقتباس خاص|الواقع هو أن ابن لادن وأيمن الظواهري أصبحوا محور لمجموعة مفككة من المتشددين الإسلاميين الذين جذبتهم الاستراتيجية الجديدة، ولم يكن هناك منظمة. كانوا فقط نشطاء إسلاميين خططوا لعملياتهم وبدأ ابن لادن التمويل والمساعدة، ولكنه لم يكن قائدهم. كما لا يوجد دليل على أن ابن لادن استخدم مصطلح "القاعدة" للإشارة إلى اسم المجموعة حتى بعد 11 سبتمبر، عندما أدرك أن هذا المصطلح من صنع الأمريكيين.<ref>[https://video.google.co.uk/videoplay?docid=2081592330319789254#0h5m53s Relevant excerpt from the series], The Power of Nightmares {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20120329121358/http://video.google.co.uk/videoplay?docid=2081592330319789254 |date=29 مارس 2012}}</ref>}}
 
أثيرت عدة تساؤلات حول مصداقية شهادة الفضل، بسبب تاريخه في التضليل، وأنه أدلى بتلك الشهادة كجزء من صفقة بعد إدانته بالتآمر لمهاجمة المنشآت العسكرية الأمريكية.<ref>{{مرجع ويب