افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 62 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
ليس كل أغاني الراي غير لائقة بالميزان العائلي لكن خالد ومغنون كثيرون استطاعوا أن يخرجوا من القوقعة وصار الراي يدخل البيوت ويستسيغه الجيل القديم مع الجديد معا ومن دون حرج.
 
المغنين مثل خالد تغنوا بمواضيع حديثة ومنفتحة اجتماعيا، الكثير من تلك المواضيع راقت لكثير من الشباب، وأصبحت وسيلة للتمرد على القيود الاجتماعية. امثال [[الشاب حسني]] و [[الشاب مامي]]،
 
يقول خالد في أحد استجواباته" من خلال موسيقى الراي، يمكن للناس التعبير عن أنفسهم. علينا خرق المحظورات".<ref>بقلم جوان جروس، وديفيد ماكموري، وتيد سويدنبرج."العرب والضوضاء وليالى رمضان : الراي والراب ووالهوية الفرنسية المغاربية".الشتات 3:1 (1994) : 3 -- 39.أعيدت طباعته في "قراءة قي التأريخ الأنسانى عن العولمة" مراجع الطبعة- جوناثان شافير وريناتو روزالدو ب.16</ref>.
 
5

تعديل