افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 843 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
ط
بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V2.9
في عام 1838، كانت هناك موجة من النشاط التجاري شملت الأسفلت، والذي كان يُستخدم أكثر من الرصف. على سبيل المثال، استُخدم الأسفلت للأرضيات والتدقيق الرطب في المباني، ولمنع تسرب المياه من أنواع مختلفة من البرك والحمامات، وكلا الاستخدامين كانا شائعين في القرن التاسع عشر.<ref name="Abraham1938" /><ref name="LewisMiles" /><ref name="Gerhard1908">{{cite book|first=W.M. Paul|last=Gerhard|year=1908|title=Modern Baths and Bath Houses|edition=1st|publisher=John Wiley and Sons|location=New York|url=https://archive.org/stream/modernbathsandb00unkngoog#page/n11/mode/1up}} (Enter "asphalt" into the search field for list of pages discussing the subject)</ref> وفي سوق الأوراق المالية في لندن، كانت هناك ادعاءات مختلفة فيما يتعلق بالتفرد من جودة الإسفلت من [[فرنسا]] [[ألمانيا|وألمانيا]] [[إنجلترا|وإنجلترا]]. وتم منح العديد من براءات الاختراع في فرنسا، مع رفض أعداد مماثلة من طلبات براءات الاختراع في إنجلترا بسبب تشابهها مع بعضها البعض. وفي إنجلترا، "كان أسفلت شركة كلاريدج هو الأكثر استخدامًا في بين عامي 1840 وعام 1850".<ref name="LewisMiles10.06.2" />
 
في عام 1914، دخلت شركة كلاريدج في مشروع مشترك لإنتاج [[محصبة|المحصبة]]،<ref name="AsphalteCoMovespremises">{{citation|url=https://archive.org/stream/concreteconstruc09lond#page/760/mode/1up|title=Claridge's Patent Asphalte Co. ventures into tarred slag macadam|date=January 1914|journal=Concrete and Constructional Engineering|volume=IX|issue=1|page=760|place=London|accessdate=15 June 2010}}</ref> مع المواد المصنعة من خلال شركة تابعة تُدعى كلارماك للطرق.<ref name="ClarmacRoadsRegistration">{{citation|url=https://books.google.com/books?id=2AQxAAAAIAAJ&q=clarmac&dq=clarmac|title=Registration of Clarmac Roads|year=1921|journal=The Law Reports: Chancery Division|volume=Vol. 1|pages=544–547|accessdate=17 June 2010}}</ref><ref name="ClarmacAndClarphalte">{{citation|url=https://archive.org/stream/buildingnewseng109londuoft#page/n13/mode/1up/search/clarmac|title=Clarmac and Clarphalte|date=7 July 1915|journal=The Building News and Engineering Journal|volume=Vol. 109: July to December 1915|issue=No. 3157|pages=2–4 (n13–15 in electronic page field)|accessdate=18 June 2010}}</ref>{{refn|''The Building News and Engineering Journal'' contains photographs of the following roads where ''Clarmac'' was used, being "some amongst many laid with 'Clarmac'": Scott's Lane, [[Beckenham]]; Dorset Street, Marylebone; Lordswood Road, [[برمنغهام (إنجلترا)]]; Hearsall Lane, [[كوفنتري]]; Valkyrie Avenue, [[Westcliff-on-Sea]]; and Lennard Road, [[Penge]].<ref name=Clarmaclaidroads>[https://archive.org/stream/buildingnewseng109londuoft#page/n14/mode/1up Roads laid with Clarmac] ''The Building News and Engineering Journal'', 1915 '''109''' (3157), p.3 (n14 in electronic field). {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20160821061726/https://archive.org/stream/buildingnewseng109londuoft |date=21 أغسطس 2016}}</ref>|group="note"}} ومع ذلك، دمرت [[الحرب العالمية الأولى]] شركة كلارماك، والتي دخلت في التصفية في عام 1915.<ref name="WW1Impact">[https://books.google.com/books?id=2AQxAAAAIAAJ&q=%22war,+and+the+Claridge+%22&dq=%22war,+and+the+Claridge+%22&hl=en&ei=q7UaTOjQFcyVcezpwI8K&sa=X&oi=book_result&ct=result&resnum=2&ved=0CC8Q6AEwAQ Clarmac financial difficults due to WW1] [https://books.google.com/books?id=2AQxAAAAIAAJ&q=%22debentures+with+the+clarmac%22&dq=%22debentures+with+the+clarmac%22&hl=en&ei=pbgaTKv9N8WecZaimJ4K&sa=X&oi=book_result&ct=result&resnum=1&ved=0CCwQ6AEwAA Debentures deposited] ''The Law Reports: Chancery Division'', (1921) '''Vol. 1''' p.545. Retrieved 17 June 2010. {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20170101014056/https://books.google.com/books?id=2AQxAAAAIAAJ&q=%22war,+and+the+Claridge+%22&dq=%22war,+and+the+Claridge+%22&hl=en&ei=q7UaTOjQFcyVcezpwI8K&sa=X&oi=book_result&ct=result&resnum=2&ved=0CC8Q6AEwAQ |date=01 يناير 2017}}</ref><ref name="LondonGazette26Oct1915">{{citation|url=http://www.london-gazette.co.uk/issues/29340/pages/10568|title=Notice of the Winding up of Clarmac Roads|date=26 October 1915|journal=The London Gazette|issue=29340|page=10568|accessdate=15 June 2010}}</ref> كان لفشل شركة كلارماك للرصف تأثيرًا على تدفق شركة كلاريدج، التي كانت تُعاني من الخسائر بالفعل،<ref name="NewCompanyFunded">[https://books.google.com/books?id=TiYyAAAAIAAJ&q=claridge+%22compulsorily+wound+up%22&dq=claridge+%22compulsorily+wound+up%22&hl=en&ei=F9EbTIfvIMTJcdqF-bAK&sa=X&oi=book_result&ct=result&resnum=1&ved=0CCgQ6AEwAA Claridge's Patent Asphalte Co. compulsorily wound up] [https://books.google.com/books?id=TiYyAAAAIAAJ&q=%22funds+in+the+new+company%22&dq=%22funds+in+the+new+company%22&hl=en&ei=9dMbTKWTB4yxcbH2-PMM&sa=X&oi=book_result&ct=result&resnum=1&ved=0CDEQ6AEwAA Funds invested in new company] ''The Law Times Reports'' (1921) '''Vol.125''', p.256. Retrieved 15 June 2010. {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20161231141126/https://books.google.com/books?id=TiYyAAAAIAAJ&q=claridge+%22compulsorily+wound+up%22&dq=claridge+%22compulsorily+wound+up%22&hl=en&ei=F9EbTIfvIMTJcdqF-bAK&sa=X&oi=book_result&ct=result&resnum=1&ved=0CCgQ6AEwAA |date=31 ديسمبر 2016}}</ref> حيث توقفت عن العمل في عام 1917،<ref name="LondonGazette1917">{{cite book|date=16 November 1917|title=The London Gazette|chapter=Claridge's Patent Asphalte Co. winds up 10 November 1917|page=11863|url=http://www.london-gazette.co.uk/issues/30384/pages/11863}}</ref><ref name="BritishHistoryOnline">{{cite book|author=Hobhouse, Hermione (General Editor)|title='Cubitt Town: Riverside area: from Newcastle Drawdock to Cubitt Town Pier', Survey of London: volumes 43 and 44: Poplar, Blackwall and Isle of Dogs|chapter=British History Online|pages=528–532 (see text at refs 507 & 510)|year=1994|url=http://www.british-history.ac.uk/report.aspx?compid=46529&amp;strquery=claridge|accessdate=8 November 2009}}</ref> بعد أن استثمرت مبلغًا كبيرًا من الأموال في المشروع الجديد<ref name="NewCompanyFunded" /> في محاولة لاحقة لإنقاذ شركة كلارماك.<ref name="WW1Impact" />
 
=== الولايات المُتحدة ===
 
 
استُخدم الأسفلت لأول مرة لتمهيد الشوارع في عام 1870. في البداية استخدام "الصخر البتيوميني" المتواجد بشكل طبيعي في ريتشي ماينز في مكفارلان في [[مقاطعة ريتشي (فرجينيا الغربية)|مقاطعة ريتشي]] [[فيرجينيا الغربية|بفيرجينيا الغربية]] من عام 1852 إلى عام 1873. وفي عام 1876، تم استخدامالأسفلت في تمهيد الطريق في بنسلفانيا في واشنطن العاصمة، في الوقت المناسب للاحتفال بالذكرى المئوية الوطنية.<ref name="مولد تلقائيا1">David O. Whitten, "A Century of Parquet Pavements: Wood as a Paving Material In The United States And Abroad, 1840-1940." ''Essays in Economic and Business History'' 15 (1997): 209-26.</ref> في الحقبة التي استُخدم فيها العربات التي تجرها الخيول، كانت الشوارع غير مُعبّدة ومُغطّاة بالأوساخ أو الحصى. ومع ذلك، فقد أدى ذلك إلى إنتاج غير متساوٍ، وفتح أخطارًا جديدة للمشاة ووجود الحفر الخطيرة للدراجات وللمركبات الآلية. كان في مانهاتن وحدها 130،000 خيل في عام 1900، كما لم تكن تلك العربات سريعة، ويمكن للمشاة أن يراوغوا ويتسابقون في الشوارع المزدحمة. واصلت المدن الصغيرة الاعتماد على الأوساخ والحصى، لكن المدن الكبرى أرادت شوارع أفضل بكثير فلجأوا إلى استخدام كتل الخشب أو الجرانيت في الخمسينات.<ref>Arthur Maier Schlesinger, ''The Rise of the City: 1878-1898'' (1933) p 88-93.</ref> وفي عام 1890، مُهدت ثلث شوارع [[شيكاغو]] التي يبلغ طولها 2000 ميل باستخدام الكتل الخشبية بصورة رئيسية، التي أعطت قوة دفع أفضل من الطين. كان سطح الطوب حلًا جيدًا، ولكن كان من الأفضل استخدام الأسفلت، في الرصف والذي كان سهل التركيب. ومع وجود لندن وباريس كنموذجين، وضعت واشنطن 400 ألف ياردة مربعة من رصف الإسفلت بحلول عام 1882، وأصبح النموذج في ذلك لالبوفالو وفيلادلفيا وأماكن أخرى. وبحلول نهاية القرن، تباهت المدن الأمريكية بوجود 30 مليون ياردة مربعة من الطرق المرصوفة بالأسفلت، متقدمةً على الطوب.<ref name="مولد تلقائيا1" /> أصبحت الشوارع أسرع وأكثر خطورة حتى تم تثبيت إشارات المرور الكهربائية. أصبحت العربات الكهربائية (بسرعة 12 ميلاً في الساعة) هي خدمة النقل الرئيسية للمتسوقين من الطبقة الوسطى وعمال المكاتب حتى قاموا بشراء السيارات بعد عام 1945 وخففوا من الضواحي البعيدة في الخصوصية والراحة على الطرق السريعة الإسفلتية.<ref>John D. Fairfield, "Rapid Transit: Automobility and Settlement in Urban America" ''Reviews in American History'' 23#1 (1995), pp. 80-85 [https://www.jstor.org/stable/2703240 online]. {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20180725190811/https://www.jstor.org/stable/2703240 |date=25 يوليو 2018}}</ref>
 
== انظر أيضًا ==