افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إزالة 22 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
←‏الإسلام: إزالة الصلاة
يعتبر مصطلح '''ديانة إبراهيمية''' غير مستخدم في الإسلام بشكل دائم حيث يؤمن المسلمون بأن الإسلام دين كل الأنبياء، وإنما اختلفت الشرائع الإلهية من زمن لزمن (مثل شريعة [[موسى]] وشريعة [[عيسى]] وشريعة [[محمد]])، وكل هؤلاء الأنبياء أتوا بدين الإسلام.
 
يؤمن المسلمون أن [[آدم]] هو أول من أسلم وجهه لله، وأن أول من سمى جماعة المؤمنين بـ'''"المسلمين"''' هو [[إبراهيم]] عليه السلام.
 
يؤمن [[مسلم|المسلمون]] أن شريعة محمد آخر الشرائع الإلهية وأن [[القرآن]] ناسخ لما قبله من الكتب والشرائع؛ كما يؤمن المسلمون بأن [[محمد|محمدًا]] [[رسول]] مرسل من عند [[الله]]، وخاتم [[الأنبياء]] والمرسلين؛ وأن الله أرسله إلى الثقلين ([[جن|الجن]] و{{فصع}}[[إنسان|الإنس]]). ومن [[مبادئ الإسلام|أسس العقيدة الإسلامية]] الإيمان بوجود [[توحيد (إسلام)|إله واحد لا شريك له]] هو الله،<ref>[[تعريف عام بدين الإسلام (كتاب)|تعريف عام بدين الإسلام]]، تأليف: [[علي الطنطاوي]]، ص10.</ref> وكذلك الإيمان بجميع [[النبوة في الإسلام|الأنبياء والرسل]] الذين أرسلوا إلى البشرية قبل محمد، كالنبي [[إبراهيم]] و{{فصع}}[[يوسف]] و{{فصع}}[[موسى]] و{{فصع}}[[عيسى بن مريم|المسيح عيسى بن مريم]] وغيرهم كثير ممن ذكر في [[القرآن]] أو لم يُذكر، وأنهم جميعًا كما المسلمين، اتبعوا [[حنيفية|الحنيفية]]، ملة النبي [[إبراهيم]]، والإيمان بكتبهم ورسائلهم التي بعثهم الله بها كي ينشروها للناس، كال[[زبور]] و{{فصع}}[[توراة|التوراة]] و{{فصع}}[[إنجيل|الإنجيل]].