ما بعد الطوفان (لوحة): الفرق بين النسختين

تم إزالة 123 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
ط
←‏بعد استكمالها: ليست ضمن الاقتباس
ط (←‏التكوين: تنسيق)
ط (←‏بعد استكمالها: ليست ضمن الاقتباس)
[[ملف:Edvard Munch - The Sun (1911).jpg|تصغير|يمين|لوحة الشمس لإدفارت مونك 1911.]]
[[ملف:Giuseppe Pelizza - Il Sole.jpg|تصغير|يسار|لوحة الشمس المٌشرقة لجوزيبي بيليزا دا فولبيدو 1904.]]
عُرضت النسخة الكاملة من لوحة {{ط|ما بعد الطوفان}} في معرض نيو جاليري عام 1891 بمناسبة افتتاح المعرض عام 1891،<ref name="Staley & Underwood 2006, p. 44" /> وفي معرض لاحق عام 1897، وكانت مصحوبة بملحوظة، يُعتقد أنهاأن كتبهاواتس واتس،كتبها، تشرح الصورة:<ref name="Bills & Bryant 2008, p. 234" />
 
{{اقتباس خاص|قوة فائقة من الضوء والحرارة تتقدم لإعادة الخلق؛ تُنحى الظلام جانبًا؛ المياه، مُطيعة لقانون السماء، انتشرت في الضباب مُنتقلة من الأرض.<br />مُلاحظة مُرافِقة للوحة {{ط|ما بعد الطوفان}} في صالات نيو جاليري.<ref name="Bills & Bryant 2008, p. 234" />{{Refn|لم يتم تسجيل مُؤلِف النص التوضيحي، ولكن يُعتقد أنه كُتب بواسطة واتس.|group=ملحوظة}}}}
 
بين عامي 1902 و1906، تم عرضه في جميع أنحاء البلاد، حيث تم عرضه في [[كورك]]، [[إدنبره]]، [[مانشستر]] و[[دبلن]]، وكذلك في متحف واتس في [[ليتل هولاند هاوس]].<ref name="Bills & Bryant 2008, p. 233" /> في عام 1904، نُقل إلى متحف واتس الذي افتتح حديثًا في كومبتون بسري، وقبل وقت قصير من وفاة واتس في وقت لاحق من ذلك العام.<ref name="Bills & Bryant 2008, p. 233" /> قبل سنتين من ذلك، عاد واتس إلى موضوع الخلق في {{ط|خالق النظم}}، الذي صوَّر الله مُباشرة للمرة الأولى في أحد أعماله، والذي وصفه بأنه يُمثل {{ط|إيماءة عظيمة في كل شيء موجود}}.<ref>Warner 1996, p. 136</ref>