افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 154 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
{{بيت|فإذا نُكبت فلست أول صارم|بهظته أعباء الجهاد فلانا}}
{{بيت|مرجُ ابن عامر خضبته دماؤنا|أيصير مُلكاً لليهود مهانا}}
{{بيت|وهو الخلود لمن يموت مجاهداً|ليس الخلود لمن يعيش جبانا}}<ref> يوسف بن إبراهيم السلوم، اللواء الركن محمود شيت خطاب، مكتبة العبيكان ط1، 1993م. </ref>
{{نهاية قصيدة}}
 
== من أقواله ==
"لما ذهبت للدراسة في الكلية العسكرية [[لندن|بلندن]]، سألني عميد الكلية: لماذا قدمت؟ قلت: لتجديد معلوماتي العسكرية، ولتلقي أي جديد في العلم. فعقب العميد على كلامي: بل قدمت لتتعلم مغازلة الفتيات.
3٬195

تعديل