مركز الأبحاث للتاريخ والفنون والثقافة الإسلامية (إرسيكا): الفرق بين النسختين

ط
بوت:إصلاح وصلات الأخطاء إملائية
ط (بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V2.7)
ط (بوت:إصلاح وصلات الأخطاء إملائية)
 
==الإنشاء==
لقد تقرر إنشاء هذا المركز خلال انعقاد [[المؤتمر السابع لوزراء خارجية الدول الإسلامية]] الذي عقد في [[اسطنبولإسطنبول]] عام [[1976]] م. وقد تم وضع النظام الأساسي لإنشاء المركز خلال انعقاد [[المؤتمر التاسع لوزراء خارجية الدول الإسلامية]] الذي عقد في [[داكار]] عاصمة [[السنغال]] عام [[1978]]. وحتى تم انتخاب مجلس إدارته بانعقاد المؤتمر الإسلامي الثاني عشر في [[يونيو]] عام [[1981]] م. أما بالنسبة لافتتاح المركز بصفة رسمية فقد تم في [[23 مايو]] عام [[1982]] م.<ref name= "إرسيكا" >{{مرجع ويب
| المسار = http://haras.naseej.com/Detail.asp?InNewsItemID=136371
| العنوان = الحفاظ على ثقافة الأمة وتراثها الإسلامي ضرورة معاصرة
وتضم الموسوعة 464 صفحة [[لغة إنجليزية|باللغة الإنجليزية]] و 73 صفحة [[لغة فرنسية|باللغة الفرنسية]]. وتم إخراج هذا الكتاب في طباعة فاخرة، ويحتوي على 134 صورة ملونة لقطع حرفية تشمل فنون الزخرفة الهندسية والنباتية للجدران والأسقف والحفر على [[الخشب]] والتخريم وقطع [[الموزاييك]]، ولوحات [[صدف|الصدف]]، إلى جانب لوحات [[زجاج معشق|الزجاج المعشق]] وإبداعات [[الخزف]] [[فخار|والفخار]]، وتشعبات الجمال في الحرف الجلدية والحرف النسيجية ونفائس السجاد وجمال إتقانه وهي كلها قطع مميزة ذات سمات فريدة.
 
وقد تضمنت الموسوعة العديد من البحوث والدراسات المتعلقة بالتصميم وتطوير المهارات وتحسين إنتاج هذه المنتجات الحرفية.. إلى جانب بحث مشكلات التمويل والفرص المتاحة للتسويق بالإضافة إلى مراجعة السياسات الخاصة بكل دولة بالنسبة للمستهلكين وأرباب الحرف.. إذ يشمل الكتاب أوراقا مهمة ذات بعد ميداني وبحوثاً تتميز بتنوع الخبرات في جهات عديدة من العالم بلغت 34 بحثا قدمها خبراء متخصصون. كما ضم الكتاب ورقات البحث المقدمة من خبراء المؤسسات الدولية مثل [[المجلس الحرفي الدولي لأفريقيا]]، و[[المؤسسة النمساوية للتصميم]]، و[[مؤسسة الصناعات التقليدية]] في [[أسبانياإسبانيا]]، و[[كلية العلوم والتكنولوجيا]] في [[بريطانيا]]، و[[الأليسكو]] وغيرها.
 
==انظر أيضا==