افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 185 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
ط
بوت:تحويل قالب قصيدة إلى قالب بيت
 
== الغول عند العرب ==
غول (مشتقة من {{ill|غالو|en|Gallu}}، كائنات شيطانية في الأساطير السومرية و الأكادية<ref Name="Morris">{{Cite book| last = Morris | first = John | title = The new nation | publisher = | year = 1880 | location = Original from Oxford University | pages = 40 & 311 (volume 3 of 5) | url = https://books.google.com/books?id=YwMDAAAAQAAJ&pg=PA311&vq=Gallu&dq=Gallu+demon| doi = }}</ref>) كلمة رائجة في [[مجتمع|المجتمع]] العربي وموجودة أيضًا في اللغتين الإنجليزية والألمانية عن العربية لوصف وحش خيالي أو فوبيا أسطورية لشيء مفترس، عادة ما يستخدم هذا المصطلح في قصص الجهال الشعبية أو لوصف كائن مجهول مخيف في العادة، اعتادت الأمهات والجدات أن يخفن بها الأطفال ليخلدوا للنوم مبكرا قائلين {{اقتباس مضمن|الآن سيظهر الغول إذا لم تنم.}} وممكن أن يقال {{اقتباس مضمن|هذا يشبه الغول}} ويقصد به الشتم أو الاستهزاء بأحد أو أن هذا الشخص بشع شكلياً لأن المعروف أن الغول مخلوق بشع مخيف. أيضاً الغول يأتي في الأفلام الكرتونية أو [[الرسوم المتحركة]] بأنه المخيف المؤذي للمخلوقات الحية في المدينة أو القرية. من أشهر ما قيل في الغول عند العرب: {{بداية قصيدة|المستحيلات عند العرب ثلاث|الغول وال[[عنقاء]] و[[الخل الوفي]]}}.
{{بيت|المستحيلات عند العرب ثلاث|الغول وال[[عنقاء]] و[[الخل الوفي]]}}
{{نهاية قصيدة}}
.
 
== الغول في التراث العربي ==
* قال [[عنترة]]:
{{بداية قصيدة}}
{{قصيدةبيت|والغُولُ بينَ يديَّ يخفى تارة|ويعودَ يَظْهَرُ مثْلَ ضَوْءِ المَشْعَلِ}}
{{قصيدةبيت|بنواظر زرقٍ ووجهٍ أسودٍ|وأظافر يشبهنَ حدَّ المنجل}}
{{نهاية قصيدة}}
* قال [[جرير]]:
{{بداية قصيدة}}
{{قصيدةبيت|فَيَوْماً يُوافِيني الهَوى غير حاضر|ويوماً ترى منهنّ غُولاً تَغَوَّلُ}}
{{نهاية قصيدة}}
 
== الغول في الإسلام ==
 
يقول [[تأبط شرا]]:
{{بداية قصيدة}}
{{قصيدةبيت|بأني قد لقيت الغول تهوي|بسهب كالصحيفة صحصحان}}
{{قصيدةبيت|فأضربها بلا دهش فخرت|صريعا لليدين وللجران}}
{{نهاية قصيدة}}
 
وفي الحديث:{{اقتباس مضمن|لا عَدْوى ولا هامَة ولا صَفَرَ ولا غُولَ.}}