تسبيحة الزهراء: الفرق بين النسختين

تم إضافة 798 بايت ، ‏ قبل سنتين
ط
بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V2.7
(الرجوع عن تعديل معلق واحد من Cax 2017 إلى نسخة 22586089 من JarBot.)
ط (بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V2.7)
 
==قصة تكوينها==
ترى [[الشيعة]] أنه قد أصاب [[فاطمة الزهراء]] التعب من كثرة الأعمال، كعمل البيت و تعليم [[النساء (توضيح)|النساء]] و... فذهبت إلى [[النبي (توضيح)|النبي]] و طلبت منه من يعينها في عملها ، فعلمها النبي و ل[[علي بن أبي طالب]] هذة التسبيحة و قال لهما:فهو خير لكما من خادم يخدمكما.<ref>[http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=66758 أسرار وآثار تسبيحة الزهراء عليها السلام وقصة هذه التسبيحات ؟؟؟<!-- عنوان مولد بالبوت -->] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20150618172115/http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=66758 |date=18 يونيو 2015}}</ref><ref>[http://imamhussain-lib.com/arabic/pages/f123.php تسبيح فاطمة عليها السلام<!-- عنوان مولد بالبوت -->] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20171220044505/http://imamhussain-lib.com:80/arabic/pages/f123.php |date=20 ديسمبر 2017}}</ref>
 
== فضل التسبيحة (عند الشيعة) ==
وبسند معتبر عن [[محمد الباقر|الباقر]] أنّه قال: من سبح تسبيح [[فاطمة (توضيح)|فاطمة]] سلام الله عليها ثم استغفر الله غفر الله له وهو مائة على اللسان وألف في الميزان ويطرد الشيطان ويرضي الرب.
وبأسناد صحاح عن الصادق أنه قال: من سبح بتسبيح فاطمة قبل أن يثني رجليه من صلاة الفريضة غفر له ووجبت له الجنة.<ref>{{استشهاد بخبر |مؤلف = موقع العتبة العلوية المقدسة |مسار= http://imamali.net/?part=3418 |عنوان= تسبيح فاطمة عليها السلام |ناشر = |تاريخ= |تاريخ الوصول=12 مايو 2014| مسار الأرشيف = http://web.archive.org/web/20160304185537/http://imamali.net/?part=3418 | تاريخ الأرشيف = 04 مارس 2016 }}</ref>
 
وفي سندٍ معتبر آخر عنه أنّه قال: تسبيح الزهراء فاطمة في دبر كل فريضة أحب إليّ من صلاة ألف ركعة في كل يوم.<ref>{{استشهاد بخبر |مؤلف = موقع مؤسسة الإمام علي بقم|مسار=http://www.alimamali.com/html/ara/book/fatemah/20.htm |عنوان= تسبيح الزهراء وفضله|ناشر = |تاريخ= |تاريخ الوصول=12 مايو 2014| مسار الأرشيف = http://web.archive.org/web/20160304132039/http://www.alimamali.com/html/ara/book/fatemah/20.htm | تاريخ الأرشيف = 04 مارس 2016 }}</ref>
 
وفي رواية معتبرة عن [[محمد الباقر|الباقر]] قال: ما عبد الله بشي من التسبيح والتمجيد أفضل من تسبيح [[فاطمة (توضيح)|فاطمة]] ولو كان شي أفضل منه لاعطاه النبي (صلّى الله عليه وآله وسلم) [[فاطمة (توضيح)|فاطمة]].<ref>{{استشهاد بخبر |مؤلف = مركز البيت العالمي للمعلومات |مسار= http://www.al-shia.org/html/ara/ahl/?mod=sire&id=124 |عنوان=فضل تسبيح فاطمة الزهراء ( عليها السلام ) |ناشر = |تاريخ= |تاريخ الوصول=12 مايو 2014| مسار الأرشيف = http://web.archive.org/web/20140513013015/http://www.al-shia.org/html/ara/ahl/?mod=sire&id=124 | تاريخ الأرشيف = 13 مايو 2014 | وصلة مكسورة = yes }}</ref>
 
==كيفية التسبيح==