افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

لا تغيير في الحجم، ‏ قبل سنة واحدة
ط
بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V2.7
وكانت عملية إعادة التسلح إلى حد كبير عملية سرية، نفذت معظمها في جو من التعتيم من خلال مجموعة من المنظمات السرية المشاركة في العملية.
 
بعد اكتشاف تلك العملية، تسبب ذلك في وضع سياسة لإعادة التسلح في [[المملكة المتحدة]]، والتي تصاعدت بعد انسحاب ألمانيا من [[عصبة الأمم]] ومؤتمر نزع السلاح في [[جنيف]] في عام [[1933]].<ref>[http://www.ibiblio.org/hyperwar/UN/UK/UK-Civil-WarProduction/UK-Civil-WarProduction-2.html UK War Production] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20170917010803/http://www.ibiblio.org/hyperwar/UN/UK/UK-Civil-WarProduction/UK-Civil-WarProduction-2.html |date=17 سبتمبر 2017}}</ref>
 
== الخلفية التاريخية ==
بعد وصول النازيين إلى السلطة وتعيين هتلر مستشارًا لألمانيا عام 1933 ازدادت وتيرة التسلح خلال عهد [[ألمانيا النازية|الرايخ الثالث]] حيث أصبحت عملية إعادة التسلح ذات أولوية قصوى للحكومة الألمانية. وأصبحت التوسعات في الإنتاج الصناعي والمدني مع تولي [[أدولف هتلر]] قمة السلطة في [[ألمانيا]] هي الأفضل على الإطلاق.
 
كان كل من فيلهيلم فريك وزير داخلية ألمانيا، والاقتصادي النازي [[هيلمار شاخت]]، الذي قام بعرض تشكيلة واسعة من المخططات من أجل معالجة آثار الكساد العظيم الذي كانت فيه ألمانيا، هما المسئولين الرئيسيين في برنامج إعادة التسلح الألماني.<ref>[http://www.jewishvirtuallibrary.org/jsource/Holocaust/Frick.html Wilhelm Frick (1877-1946)] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20161220161330/http://www.jewishvirtuallibrary.org:80/jsource/Holocaust/Frick.html |date=20 ديسمبر 2016}}</ref>
 
تأسست شركات وهمية مثل MEFO من أجل تمويل إعادة التسلح.<ref>[http://www.jewishvirtuallibrary.org/jsource/Holocaust/Schacht.html Nuremberg Trials discussion of the Mefo bill] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20170116042821/https://www.jewishvirtuallibrary.org/jsource/Holocaust/Schacht.html |date=16 يناير 2017}}</ref> كما أنشأت منظمات سرية مثل ’’’Verkehrsfliegerschule’’’ أنشئت تحت ستار المدنية من أجل تدريب الطيارين تدريبًا عسكريًا.<ref>[http://www.dhm.de/lemo/html/biografien/SagebielErnst/index.html Ernst Sagebiel 1892-1970] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20140711025239/http://www.dhm.de/lemo/html/biografien/SagebielErnst/index.html |date=11 يوليو 2014}}</ref>
 
أحدثت عملية إعادة التسلح انتعاشة مفاجئة في الحالة المادية لكثير من المصانع في ألمانيا. ونقلت كثير من الصناعات من هوة الأزمة العميقة التي أحدثها [[الكساد العظيم]]. بعض الشركات الصناعية الكبرى، التي كانت حتى ذلك الحين متخصصة في منتجات تقليدية معينة، بدأت في تنويع وابتكار أفكار جديدة في نمط الإنتاج. أحواض بناء السفن، على سبيل المثال، إنشاء فروع جديدة بدأت في تصميم وبناء الطائرات. وبالتالي أصبحت عملية إعادة التسلح الألماني فرصة للتطوير، والتحسينات التكنولوجية في بعض الأحيان، وخاصة في مجال الملاحة الجوية.<ref>[http://www.nadir.org/nadir/initiativ/ikrg/buch/b_v/kap202.htm Blohm & Voss Geschichte v. 1933/1938, Die Rüstungskonjunktur ab 1933] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20180719203413/https://www.nadir.org/nadir/initiativ/ikrg/buch/b_v/kap202.htm |date=19 يوليو 2018}}</ref>
 
كانت [[الحرب الأهلية الإسبانية]] 1936-1939 فرصة مثالية لاختبار كفاءة الأسلحة الجديدة التي تنتجها المصانع الألمانية خلال سنوات إعادة التسلح. كثير من أساليب القصف بالطائرات تم اختبارها من قبل قوات التدخل السريع الألمانية ضد حكومة الحزب الجمهوري على الأراضي الإسبانية وذلك بإذن من الجنرال [[فرانسيسكو فرانكو]]. هتلر أصر مع ذلك، أن تصاميمه كانت سلمية على المدى البعيد، ووضع استراتيجية وصفت بأنها زهرة الحرب {{ألمانية|Blumenkrieg}}.<ref>Evidenced in a January 1937 speech prior to the outcry over the [[قصف غرنيكا|bombing]] of the [[بلاد البشكنش|Basque]] city of [[غرنيكا|Guernica]], known by the Luftwaffe as [[قصف غرنيكا|Operation Rügen]]. Hitler speech to Reichstag 30 January 1937 available via the [http://www.calvin.edu/academic/cas/gpa/hitler1.htm German Propaganda Archive.] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20140810174947/http://www.calvin.edu/academic/cas/gpa/hitler1.htm |date=10 أغسطس 2014}}</ref>
 
{| class="wikitable" style="text-align:center; width:100%"