يوسف وهبي: الفرق بين النسختين

تم إضافة 176 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
 
في عام 1965م لم يقدم أي عمل فني، وفي عام 1966م ظهر كضيف شرف ظهورًا بسيطًا لكن مميزًا حيث ظهر بشخصيته الحقيقية في مشهد من مسرحيته غادة الكاميليا حيث ذهبت بطلة الفيلم سعاد حسني لمشاهدته، وفي نفس العام شارك في أول مسلسل تليفزيوني له في مسيرته الفنية، وهو مسلسل العبقري بطولة سعيد صالح ، ونبيلة السيد، وبوسي، ومحمود المليجي، وحسن مصطفي، ونبيلة عبيد، وفريد شوقي كضيف شرف.في عام 1967م شارك يوسف وهبي في بطولة فيلم نورا مع كمال الشناوي ونيللي.
[[ملف:يوسف وهبي الحب الكبير.jpg|تصغير|يوسف وهبي في مشهد من فيلم الحب الكبير حيث أدَّى دور المصوِّر.]]
 
بعد فترة الشح الفني جاء التعويض قويًّا من يوسف وهبي؛ حيث قدم في عام 1968م 4 من أهم أعماله حيث بدأ عامه بمسرحيته الشهيرة غادة الكاميليا من إخراجه بالاشتراك مع منير التوني، ورواية الكاتب الفرنسي ألكسندر دوماس. ثم قدم فيلم الحب الكبير مع المطرب الشهير فريد الأطرش، وفاتن حمامة، وأدى يوسف وهبي دورًا مميزًا هو دور المصور الخاص بمطرب مشهور والذي يكتشف من خلال عمله وجود علاقة حب بين ابنته وبين المطرب الشهير بعلاقاته النسائية فيحذرها أبوها منه ولكن عندما يري حبهما الشديد لبعضهما يتركها لتذهب إليه ويجمعهما الحب الكبير.