بنو عطية: الفرق بين النسختين

تم إضافة 4٬694 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
(تعديل)
وسمان: تحرير من المحمول تعديل ويب محمول
وسمان: تحرير من المحمول تعديل ويب محمول
==لمحة تاريخية==
1. في عام 907هـ عند وصول الركب الشامي الى المويلح خرج عليهم عربان بني عطية وبني عقبة وبني لام وجماعات لاتحصى قيل ان معهم اربعة الأف قوس خلاف الخياله والرواحل المردوفة.
من أبرز ماذكر في التاريخ في القرن المنصرم عن بني عطية هو أشتراك بعض فصائلهم في الثورة العربية الكبرى ضد الأتراك العثمانيين في بداية الحرب العالمية الأولى وذلك في نواحي تبوك وبعض نواحي [[الأردن]] وقد ساهم بني عطية بفرسانهم مع بقية قبائل شمال الجزيرة العربية في معارك تحرير العقبة والقدس ودمشق من الحاميات والقلاع العثمانية التركية .
 
2. في عام 923 هــ ثار عربان بني عطية والنعائم ونهبوا ضياع الشــرقية وأخذوا غنم الـسلطان والداودار ومنصب الداودار هو كبير المستشارين لدى السلطان ودخلوا حتى حدود العباسيه. والعباسيه في القاهره .
 
3. وفي عام 923هــ أيضا حينما وردت أخبار انكسار السلطان المملوكي قانصوه الغوري أمام العثمانين بقيادة السلطان سليم الأول , أعلن عربان الشرقيه بزعامة أحمد بن بقر شيخ الشرقيه تمردهم وامتناعهم عن الخراج وأخذوا ينهبون السابله والضياع .
 
4. في عام 926هــ استدعى ناسب مصر مشائخ بني عطية والسوالم وبني عطا لمقابلة جان بردي على الدوله واعلانه الاستقلال ببلاد الشام ثم زحفه في عسكر كثيف قاصدا الديار المصريه وقد خلع ناسب مصر على مشايخ العربان الخلع السلطانيه وكلفهم بالمسير الى لقاء الزاحفين قبل دخولهم لأرض مصر فخرجوا مع جماعتهم واشتبكوا مع طرباي شيخ عرب نابلس الذي كان منحازا الى جان بردي والذي كان على رأس الزحف نحو مصر وكسروه
 
5. في عام 927هـــ زحف عربان بني عطيه وبني عطا على قطيه ( بشمالي سيناء ) ووصلو الصالحيه (في الشرقيه ) وعــين السلطان تجريدة ضدهم فاسترجعت دون طائل , وقد ظل العربان على حركتهم وتعرضو لأمير عين لنيابة طرابلس والشام , وخرج من مصر الى محل عمله هناك وكادوا يقتلونه ,
 
6. في عام 927هــ أيضا عاد عربان الشرقيه الى شق عصا الطاعه على السلطان ونهبوا الضياع وزحفت عليهم تجريده اشتبكت معهم وكان قائدهم وشيخهم بيبرص ( من عربان جذام ) ولم تفز منهم بطائل ثم كبسوها في الليل فانهزمت فاشتد اضطراب الحال في الشرقيه وتحالف سبع طوائف مع العربان على العصيان وقتئذ منهم بنو عطيه وبنو حرام (جذام ) وبنو عطا (مطير) وقد ازعجت هذه الحركه ملك الأمراء وبذل جهده في تهدئتها مع الأمير أحمد بيبرص حتى جعله يقنع والده بالتخلي عن المشيخه ثم خلع عليه عليه وولاه أياها .
 
7. في عام 932هـ دمر افراد من قبيلة بني عطية كنائس البابا غبريال في بني سويف .
 
8. في عام 984 هـ ارسل العثمانيون قوة تعزيزيه عددها 400 جندي لمساعدة القوات المحلية في قمع تمر بني عطية ضد العثمانيين.
 
9. في عام 1052هـ كان بني عطية من انصار الأمير فخر الدين المعنى في منطقتي معان والكرك
 
10. في عام 1119هــ خرج على كليب وكان مع الجردة عرب يقال لهم بنو عطية فقاتلهم وك سرهم وقتل منهم شرذمة. وبنو عطية منهم ظاهر بن سلامه ولم يذهب للحج ولا للجردة شئ ولله الحمدوالمنه.
 
11. في عام 1218هــ لما رجع محمد بيك الألفي كبير المماليك من بريطانيا الى مصر أخذ الوالي العثماني والقوات العثمانيه يطاردونه ودخل نجع عرب الحويطات مع طائفة من المماليك كانت معه والتجأت الى أمرأه من عرب الحويطات فأجارته وأعطته هجنا وسيرت معه شخصين من البدو وفي طريقه الى الخانكه خرج عليه عربان بلي بزعامة شيخهم سعد بن ابراهيم وأحاطوا به فما كان منه الا ان رمى ما معه من ذهب وجواهر وفراء فشغلوا بها فنجا منهم ثم التجأ الى عربان بني عطيه حيث لقي مأمنه لفتره من الوقت من سطوة الدوله .
 
12. وفي عام 1221 هــ / 1807م صمم محمد باشا على الأنتقام من عربان بني عطيه الذين استمرو ينقلون التجاره بين الصعيد والقاهره بالرغم من محاولات محمد علي منع كل الأمدادات عن البكوات ( هم المماليك المعادين له ).
 
13. في عام 1282هـ تزعم بعض شيوخ بني عطية وبعض شيوخ العشائر وقبائل من شمال الحجاز الصلح بين بني عقبة والفوائده في مقنا .
 
== فروع القبيلة==
 
69

تعديل