بنو صليح: الفرق بين النسختين

تم إزالة 1 بايت ، ‏ قبل سنتين
ط
لا يوجد ملخص تحرير
ط (بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V2.3 (تجريبي))
ط
'''بنو صليح''' هي سلالة [[إسماعيلية (توضيح)|إسماعيلية]] المذهب حكمت [[اليمن]] وتدين بالولاء اسمياً لل[[خلافة فاطمية|فاطميين]]، ومؤسسها [[علي بن محمد الصليحي]] وذلك في عام (429 هـ) وينسب إلى قبيلة الأصلوح التي تعد حياً من الأحجور من [[حاشد]] بمدينة مسار عام (429 هـ - 1037 م) ثم استولى على مدينة [[زبيد (مدينة)|زبيد]] بعد أن قتل أميرها [[نجاح مولى مرجان|نجاح]] بالسم عام (454 هـ - 1062) و[[مكة]] بنفس العام ولم يدم احتلاله لها سوى أشهر، ثم استولى على صنعاء عام (455 هـ - 1063 م) ثم استطاع أن يوحد اليمن جميعه في ظل رايته حتى [[عدن]] فانتقل لصنعاء وجعلها عاصمة له.<ref>{{cite book|author=Kamal S. Salibi|title=The Modern History of Jordan|url=https://books.google.com/books?id=7zdi2sCuIh8C&pg=PA53|accessdate=2013-06-11|date=1998-12-15|publisher=I.B.Tauris|isbn=978-1-86064-331-6|page=54}}</ref><ref>[https://books.google.com/books?id=05AOAAAAQAAJ&pg=PA12&lpg=PA12&dq=sulaihid&source=bl&ots=yQfXADiozH&sig=wEhdqrbsA4A04G2IXS8PjjFYf5w&hl=en&ei=ulMbS5H4FMqHkAW3lIzhAw&sa=X&oi=book_result&ct=result&resnum=3&ved=0CBIQ6AEwAg#v=onepage&q=sulaihid&f=false Contemporary Yemen: politics and historical background, By B. R. Pridham, pg.12-14] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20170618031258/https://books.google.com/books?id=05AOAAAAQAAJ&pg=PA12&lpg=PA12&dq=sulaihid&source=bl&ots=yQfXADiozH&sig=wEhdqrbsA4A04G2IXS8PjjFYf5w&hl=en&ei=ulMbS5H4FMqHkAW3lIzhAw&sa=X&oi=book_result&ct=result&resnum=3&ved=0CBIQ6AEwAg |date=18 يونيو 2017}}</ref>
 
[[إسماعيلية|الإسماعيلية]] في اليمن فقدقد بلغت أوجها خلال حكم الدولة الصليحية والصليحيون من [[قبيلة همدان|همدان]] كذلك ولا يزالون في منطقة حراز إلى اليوم وكانوا على ارتباط وثيق [[الدولة الفاطمية|بالدولة الفاطمية]] في [[مصر]] واستمر حكمهم بداية بعلي الصليحي عام 453 هجرية حتى عام 569 هجرية وبعدها عادوا لـ"ستر" دعوتهم من جديد <ref>محمد عبده السروري، '' الحياة السياسية ومظاهر الحياة في اليمن''ص 713</ref> ولكنهم لم يسيطروا على اليمن كاملاً وهو حال كل الدويلات التي قامت بعد الإسلام في اليمن فكل قبيلة أو حلف كان يطمع بالسلطان وذكر المؤرخون أن من أبرز سمات اليمن عبر التاريخ الإسلامي كان غياب المملكة الواحدة<ref>لسروري، مظاهر ص 725</ref> وقاد الاختلاف المذهبي إلى تحالف القبائل على أسس مذهبية وإيجاد أنساب مشتركة لهم، فكل شيعي عد من همدان وكل سني عد حِمْيَريَّاً وهو على غير دقته إلا أنه دلالة على طبيعة التحالفات في البيئة القبلية في اليمن، فهناك قبائل همدانية مذكورة في نصوص [[خط المسند|المسند]] القديمة قبل الإسلام ولكنها لم تتشيع وتحالفت مع الحِمْيَريِّين فظهر في كتابات النسابة أنها قبائل حِمْيَريَّة وحدث نفس الشيء مع قبائل كندية ومذحجية تشيعت وعدت همدانية لاحقاً ويشكلون اليوم أجزاء كبيرة من إتحادي [[حاشد]] و[[بكيل]] ولكن الملاحظ أن مراكز القوى القبلية في اليمن لا زالت من تاريخها القديم الذي يسبق الإسلام تنتقل من همدان إلى حِمْيَر والعكس.<ref>السروي ص 724</ref>
 
== نبذة ==