افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 16 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
 
=== النُويعات ===
[[ملف:Genetic subdivision in the giraffe based on mitochondrial DNA sequences.ar.png|تصغير|400بك|يسار|"الموطن الجُغرافي التقريبي، وأنماط الفراء، و[[علم الوراثة العرقي|العلاقة الوراثيَّة العرقيَّة]] بين بعض نُويعات الزرافي،الزرافة، بالاستناد إلى تحاليل [[حمض نووي للمتقدرات|الحمض النووي للمُتقدرات]]. النقاط المُلوَّنة على الخارطة تُمثِّلُ بعض الأمثلة عن الجُمهرات المحليَّة للنويعات المذكورة. الشجرة التاريخيعرقيَّة عبارة عن [[شجرة المحتد|رسمٍ لفروعٍ حيويَّةٍ]] [[تقدير الاحتمال|تقديريَّة الاحتمال]] صيغت استنادًا على بيانات تمَّ الحُصول عليها من 266 زرافة. العلامات النجميَّة على طول فروع هذه الشجرة تُشير إلى قيمة [[فرع حيوي|الفروع الحيويَّة]] التي تتخطّى 90%. النجوم البارزة على أطراف الفُروع تُشيرُ إلى [[نمط فرداني|الأنماط الفردانيَّة]] [[شبه عرق|شبه العرقيَّة]] الموجودة عند زرافي الماساي والزرافيوالزرافة الشبكيَّة".<ref name=GeneticStructure>{{cite journal|العنوان=Extensive population genetic structure in the giraffe|المؤلف=Brown, D. M.; Brenneman R. A.; Koepfli, K-P.; Pollinger, J. P.; Milá, B.; Georgiadis, N. J.; Louis Jr., E. E.; Grether, G. F.; Jacobs, D. K.; Wayne R. K.|journal= BMC Biology |السنة=2007|volume=5|issue=1|الصفحة=57|doi=10.1186/1741-7007-5-57|pmc=2254591|pmid=18154651}}</ref>]]
يعتبرفُ العُلماء بحوالي تسع نويعات من الزرافة (آخرُ تقديرٍ لأعدادها كان سنة 2010م)، وهي:
* '''الزَّرافة النوبيَّة'''، ''G. c. camelopardalis'':<ref name="MacDonald">{{مرجع كتاب|المؤلف=Pellow, R. A.|contribution=Giraffe and Okapi|السنة=2001|العنوان=The Encyclopedia of Mammals|الإصدار= 2nd|المحرر=MacDonald, D|الناشر=Oxford University Press|الصفحات=520–27|الرقم المعياري=0-7607-1969-1}}</ref> [[نويع|النويعة النمطيَّة]]، توجدُ في شرقيّ [[جنوب السودان]]، وجنوب غرب [[إثيوبيا|إثيوپيا]].<ref name=wildstatus/> بُقعها كستنائيَّة فاقعة اللون بارزة للعيان، تُحيطُ بها خُطوطٌ يغلبُ عليها البياض، أمَّا القسم السُفليّ من جسدها فتغيب عنه أيَّة علامات. النُتوء الأوسط لجُمجمتها بارزٌ بشكلٍ واضح عند الذُكور خصوصًا.<ref name=Seymour>Seymour, R. (2002) The taxonomic status of the giraffe, ''Giraffa camelopardalis'' (L. 1758), PH.D Thesis</ref>{{rp|51}} يُعتقدُ بأنَّ أقلَّ من 250 رأس مُتبقي بالبريَّة، على أنَّ هذا الرقم قابلٌ للتغيير.<ref name=wildstatus>{{مرجع ويب|المسار= http://www.giraffeconservation.org/giraffe_facts.php?pgid=40 |العنوان= Giraffe – The Facts: Current giraffe status? |الناشر=Giraffe Conservation Foundation |تاريخ الوصول= 2010-12-21}}</ref> وهي نادرةٌ في الأسر، ومن أبرز حدائق الحيوانات التي تحتفظ بها، مُنتزه العين للحياة البريَّة في دولة [[الإمارات العربية المتحدة|الإمارات العربيَّة المُتحدة]]،<ref name='"Al Ain exhibits"'>{{مرجع ويب|العنوان=Exhibits|المسار=http://www.awpr.ae/en/Visit/Pages/AfricanMixedExhibit.aspx|الناشر=Al Ain Zoo|التاريخ=2003-02-25|تاريخ الوصول= 2011-11-21}}</ref> وقد بلغ عدد الأفراد التي احتفظت بها تلك الحديقة 14 زرافة سنة 2003م.<ref>{{مرجع ويب|المسار=http://www.uaeinteract.com/docs/Nubian_giraffe_born_in_Al_Ain_zoo/6971.htm|العنوان=Nubian giraffe born in Al Ain zoo|الناشر=UAE Interact|تاريخ الوصول=2010-12-21}}</ref>
* '''الزَّرافة الشبكيَّة'''، ''G. c. reticulata'':<ref name="MacDonald"/> تُعرفُ أيضًا باسم '''الزَّرافة الصوماليَّة'''. تقطُنُ شمال شرق [[كينيا]]، وجنوب [[إثيوبيا|إثيوپيا]]، و[[الصومال]].<ref name=wildstatus/> معطفها مُميَّزٌ بين النويعات، إذ تكسوه اللطخات المُضلَّعة حادَّة الزوايا، مُحمرَّة اللون، تُفرِّقُ بينها سلسلةٌ من الخطوط البيضاء الضيِّقة. تتمتَّعُ أيضًا بعددٍ من الرُقط التي تتخطّى [[عرقوب|العراقيب]] عند بعض الأفراد، والنُتوءُ الرأسيّ بارزٌ عند الذُكور.<ref name=Seymour/>{{rp|53}} يُقدَّرُ عدد الأفراد البريَّة منها بحوالي 5,000 رأس على أبعد تقدير،<ref name=wildstatus/> ووفقًا لِمُنظمة «نظام معلومات الأنواع العالميّ»، فإنَّ منها 450 رأسًا في حدائق الحيوان حول العالم.<ref name=ISIS>{{مرجع ويب|المسار=https://app.isis.org/abstracts/Abs77545.asp|العنوان= Giraffa |الناشر=[[International Species Information System|ISIS]]|السنة=2010|تاريخ الوصول= 2010-11-04}}</ref>
* '''الزَّرافة الأنغوليَّة''' أو '''الزَّرافة الناميبيَّة'''، ''G. c. angolensis'': تنتشرُ في شمال [[ناميبيا]]، وجنوب غرب [[زامبيا]]، و[[بوتسوانا]]، وغربيّ [[زيمبابوي]]. أشارت دراسةٌ أُجريت خِلال سنة 2009م على [[مورثة|مورثات]] هذه النويعة، أنَّ الجُمهرة قاطنة شمال [[صحراء ناميب|صحراء الناميب]] وتلك قاطنة [[منتزه إيتوشا الوطني|مُنتزه إيتوشا الوطني]]، قد تُشكلان نُويعتان مُنفصلتان.<ref>{{cite journal|doi= 10.1111/j.1365-2028.2009.01078.x|المؤلف= Brenneman, R. A.; Louis, E. E. Jr; Fennessy, J. |السنة=2009|العنوان=Genetic structure of two populations of the Namibian giraffe, ''Giraffa camelopardalis angolensis''|journal=African Journal of Ecology|volume=47|issue=4|الصفحات=720–28}}</ref> تتمتعُ هذه النويعة بلطخاتٍ بُنيَّةٍ كبيرةٍ إمَّا مُثلَّمة أو ذات امتداداتٍ مُزويَّة. تمتدُ رُقطها على طول ساقيها، ولا تظهر على وجهها، وتميلُ لطخات العُنق والكفل لأن تكون صغيرةً نسبيًا. تتمتعُ هذه النويعة أيضًا ببُقعةٍ بيضاء على أُذنها.<ref name=Seymour/>{{rp|51}} يُقدَّرُ عدد الأفراد البريَّة منها بحوالي 20,000 رأس كحدٍ أقصى،<ref name=wildstatus/> ومنها قُرابة العشرين زرافة في حدائق الحيوان.<ref name=ISIS/>
* '''الزَّرافة الكُردُفانيَّة'''، ''G. c. antiquorum'':<ref name="MacDonald"/> تنتشرُ عبر جنوبيّ [[تشاد|التشاد]]، و[[جمهورية أفريقيا الوسطى|جُمهوريَّة أفريقيا الوُسطى]]، وشمال [[الكاميرون]]، وشمال شرق [[جمهورية الكونغو الديمقراطية|الكونغو الديمقراطيَّة]]. كانت الجُمهرة الكاميرونيَّة تُصنَّف سابقًا ضمن النُويعة الغرب أفريقيَّة (''G. c. peralta'')، لكن تمَّ تصحيح ذلك لاحقًا.<ref name=WestAfricaGiraffe>{{Cite journal|المؤلف=Hassanin, A.; Ropiquet, A.; Gourmand, B-L.; Chardonnet, B.; Rigoulet, J.|السنة=2007|العنوان= Mitochondrial DNA variability in Giraffa camelopardalis: consequences for taxonomy, phylogeography and conservation of giraffes in West and central Africa|journal=Comptes Rendus Biologies|volume=330|issue=3|الصفحات= 173–83|pmid= 17434121|doi=10.1016/j.crvi.2007.02.008}}</ref> مُقارنةً بالزَّرافة النوبيَّة، فإنَّ رُقط هذه النُويعة أصغرُ حجمًا وأكثر تشتُتًا، ويُمكنُ ملاحظة رُقطها أسفل عراقيبها وعلى القسم الداخليّ من قوائمها، ونتوء الجُمجُمة الأوسط بارزٌ عند الذُكور.<ref name=Seymour/>{{rp|51–52}} يُقدَّرُ تعدادها في البريَّة بحوالي 3,000 رأس كحدٍ أقصى،<ref name=wildstatus/> أمَّا عددُ الأفراد الأسيرة منها ومن النُويعة الغرب أفريقيَّة فغير مُحدد على وجه الدقَّة، وذلك بسبب الخلط الحاصل بين الأفراد الأسيرة. ففي سنة 2007م، تبيَّن أنَّ جميع الزرافيالزرافات الغرب أفريقيَّة الموجودة في حدائق الحيوان الأوروپيَّة، كانت في الواقع زرافي كُردُفانيَّة،<ref name=WestAfricaGiraffe/> وبهذا فإنَّ الأفراد الأسيرة منها يصلُ عددها إلى 65 رأسًا.<ref name=ISIS/>
[[ملف:Giraffe Mikumi National Park.jpg|تصغير|زرافةٌ ماساويَّةٌ في مُنتزه ميكومي الوطني في تنزانيا.]]
[[ملف:Giraffe in Giraffe Centre.JPG|تصغير|زرافة روثتشيلد.]]
[[ملف:Giraffe koure niger 2006.jpg|تصغير|الزَّرافة غرب أفريقيَّة المُهددة بالانقراض.]]
* '''الزَّرافة الماساويَّة'''، ''G. c. tippelskirchi'':<ref name="MacDonald"/> أو '''زرافة الماساي'''، أو '''زرافة كليمنجارو'''، تنتشرُ في أواسط وجنوب [[كينيا]] وفي [[تنزانيا]].<ref name=wildstatus/> لطخات جسدها مُميَّزة تجعلها فريدة بين باقي الزرافى،الزرافات، فهي مُسننة ونجميَّة الشكل وتمتدُ حتّى الحوافر. ونُتوءُ الجُمجمة بارزٌ عند الذكور عادةً.<ref name=Seymour/>{{rp|54}}<ref name=estes/> يُعتقدُ بأنَّ منها 40,000 رأس في البريَّة،<ref name=wildstatus/> وحوالي 100 في حدائق الحيوان.<ref name=ISIS/>
* '''زرافة روثتشيلد'''، ''G. c. rothschildi''،<ref name="MacDonald"/> سُميت تيمُنًا بالعالم البريطانيّ [[ليونيل وولتر دي روتشيلد|والتر روثتشيلد]]،<ref name="MacDonald"/> تُعرف أيضًا باسم '''زرافة بارينگو''' و'''الزَّرافة الأوغنديَّة'''. يشتملُ موطنها على أقسامٍ من [[أوغندا]] وكينيا،<ref name=iucn/> ووُجودها غير مؤكد في جنوب السودان.<ref name=IUCNrothschildi>{{IUCN2012.2|assessors=Fennessy, J. & Brenneman, R.|year=2010|id=174469|title=Giraffa camelopardalis ssp. rothschildi|downloaded=2013-01-26}}</ref> تتمتَّعُ هذا الزَّرافة بلطخاتٍ كبيرةٍ داكنة عادةً ما تكونُ مُحددة بهوامش كاملة، وهي حادَّة الأطراف. رُقطها داكنة أيضًا، وتتضمَّنُ خطوطٌ أو تقليماتٌ باهتة بداخلها، وهي لا تتخطى عراقيبها، ويندرُ أن تصل حوافرها. يُمكنُ لِبعض أفراد هذه النويعة أن تظهر لديه خمسُ نُتوءاتٍ على الرأس.<ref name=Seymour/>{{rp|53}} يُعتقدُ بأنَّ الجُمهرة البريَّة يصلُ تعداد أفرادها لأقل من 700 رأس،<ref name=wildstatus/> ومنها حوالي 450 آخرين في حدائق الحيوان.<ref name=ISIS/>
* '''الزَّارفة جنوب أفريقيَّة'''، ''G. c. giraffa'': توجد في شمال [[جنوب أفريقيا]]، وجنوب بوتسوانا، وجنوب زيمباوي، وجنوب غرب [[موزمبيق|الموزمبيق]].<ref name=wildstatus/> تتمتَّعُ بلطخاتٍ داكنة مُستديرة بعض الشيء ذات خطوطٍ بسيطة ناتئة منها، على خلفيَّةٍ سمراء. تمتدُّ رقطتها حتّى قوائمها، ويصغر حجمها كُلَّما توجهت للأسفل. النُتوء الأوسط للجُمجُمة أقلُ برُوزًا عند ذُكور هذه النُويعة من ذُكور النُويعات الأُخرى.<ref name=Seymour/>{{rp|52}} قُدِّرت أعدادها في البريَّة بحوالي 12,000 رأس،<ref name=wildstatus/> وحوالي 45 أُخرى يُحتفظ بها في حدائق الحيوان حول العالم.<ref name=ISIS/>
* '''الزَّرافة الروديسيَّة'''، ''G. c. thornicrofti'':<ref name="MacDonald"/> تُعرف أيضًا باسم '''زرافة ثورنيكروفت''' تيمُنًا بالمأمور هاري سكوت ثورنيكروفت.<ref name="MacDonald"/> مقصورةٌ في وجودها على وادي لونگوا في شرق [[زامبيا]].<ref name=wildstatus/> لطخاتُها مُثلَّمة، وتميل لأن تتخذ شكلًا نجميًا، وهي تمتدُ على القوائم عند بعض الأفراد فيما تنعدم عند البعض الآخر. نُتوء الجُمجُمة الأوسط غير بارز عند الذكور.<ref name=Seymour/>{{rp|54}} يُعتقدُ بأنَّ أعدادها لا تتخطى 1,500 رأس في البريَّة كحدٍ أقصى،<ref name=wildstatus/> وليس منها أيُّ فردٍ في حدائق الحيوان.<ref name=ISIS/>
* '''الزَّرافة غرب أفريقيَّة'''، ''G. c. peralta'':<ref name="MacDonald"/> تُعرفُ أيضًا باسم '''الزَّرافة النيجيريَّة''' و'''زرافة النيجر'''.<ref name=IUCNperalta>{{IUCN2012.2|assessors=Fennessy, J.; Brown, D.|year=2008|id=136913|title=Giraffa camelopardalis ssp. peralta|downloaded=2013-01-26}}</ref> [[توطن|مُتوطنة]] في جنوب غرب [[النيجر]].<ref name=iucn/> تتمتَّعُ هذه النويعة بفراءٍ أبهت من فراء باقي النُويعات،<ref name=Kingdon1988/>{{rp|322}} ولطخاتها فصيَّة الشكل تمتدُ أسفل عراقيبها. نُتوءاتها العظميَّة أكثرُ انتصابًا من نُتوءات باقي النُويعات، والنُتوء الأوسط منها بارزٌ بوضوح عند الذُكور.<ref name=Seymour/>{{rp|52–53}} أكثرُ النُويعات عُرضةً للانقراض، إذا يقلُّ عدد أفرادها في البريَّة عن 220 رأس.<ref name=wildstatus/> كانت الزرافىالزرافات قاطنة الكاميرون يُعتقد بانتمائها إلى ذات النُويعة، لكنَّها لاحقًا فُصلت إلى نويعةٍ أُخرى تحملُ الاسم العلميّ ''G. c. antiquorum''.<ref name=WestAfricaGiraffe/> أدّى هذا الفصل إلى حُصول ارتباكٍ وخلطٍ بشأن وضع هذه النويعة وأعداها في حدائق الحيوان، ولكن، كشفت إحدى التحقيقات سنة 2007م، أنَّ جميع الزرافيالزرافات الأسيرة التي كان يُفترض بأنَّها غرب أفريقيَّة، هي بالواقع زرافي كُردُفانيَّة (''G. c. antiquorum'').<ref name=WestAfricaGiraffe/>
 
اقترحت إحدى الدراسات من سنة 2007م، أُجريت على مُورثات ست نُويعات—الزَّرافة غرب أفريقيَّة، وزرافة روثتشيلد، والزَّرافة الشبكيَّة، والزَّرافة الماساويَّة، والزَّرافة الأنغوليَّة، والزَّرافة جنوب أفريقيَّة—أنَّها قد تكون في الواقع، ستَّة أنواعٍ مُنفصلة. استتج العُلماء من خلال تحاليل [[انحراف وراثي|الانحرافات الوراثيَّة]] في [[حمض نووي للنواة|الحمض النووي للنواة]] و[[حمض نووي للمتقدرات|الحمض النووي للمُتقدرات]]، أنَّ الزرافيالزرافات المُنتمية لهذه الجُمهرات [[انعزال تكاثري|مُنعزلة تكاثُريًا]] عن بعضها البعض، وقلَّما تتهجّن، رُغم انعدام العوائق الطبيعيَّة بينها التي قد تحول بين انتقال إحدى الجُمهرات من منطقةٍ إلى أُخرى تقطنها جُمهرة مُختلفة.<ref name=GeneticStructure/> وهذا ينطبقُ بالذات على الجُمهرات شديدة القُرب من بعضها، مثل الزرافيالزرافة الشبكيَّة والمساويَّة وزرافي روثتشيلد. كما يُحتمل أن تكون الزَّرافة المساويَّة في الواقع عبارة عن بضعة أنواعٍ مُختلفة، يفصلُ بينها الصدع الشرق أفريقي. تتمتَّعُ الزرافيالزرافات الشبكيَّة والماساويَّة بأعلى نسبة تنوعٍ في حمضها النووي للمُتقدرات، وهذا أمرٌ مألوفٌ ومعهودٌ في جميع زرافي أفريقيا الشرقيَّة. ويُلاحظُ أنَّ الجُمهرات الشماليَّة أكثر وُثوقًا ببعضها من الجُمهرات سالِفة الذِكر، بينما الجُمهرات الجنوبيَّة أكثر صلةً بالجُمهرات الشرقيَّة. يُعتقدُ بأنَّ الزرافيالزرافات تختارُ شريكها من ذات نمط اللطخات الجسديَّة، التي تحفظها وترتبط بها أثناء فترة صغرها، بعد أن تنطبع بها مُنذُ ولادتها، لرؤيتها أيَّاها على جسد سائر أفراد القطيع.<ref name=GeneticStructure/> تولّى ديڤيد براون، وهو رئيس كُتَّأب هذه الدراسة، مُراجعة نتائجها المُضمَّنة، وأخبر قناة [[بي بي سي نيوز|BBC الأخباريَّة]]: {{اقتباس مضمن|خَلْطُ جَمِيْعِ الزَرَافَىالزَرَافَات فِي نَوْعٍ وَاحِدٍ يُشَوِّشُ عَلَى وَاقِعِ الخَطَر الذِي تَتَعَرَّضُ لَهُ بَعْضُ جُمْهُرَاتِها، وَالّذِي وَضَعَهَا عَلَى حَافَّةِ الانْقِرَاض. بَعْضُ هَذِهِ الجُمْهُرَات لَا يَتَخَطّى المِئَات، وَيَحْتَاجُ الحِمَايَةَ الفَوْرِيَّة}}.<ref>{{استشهاد بخبر|الناشر=BBC News|العنوان=Not one but 'six giraffe species'|المؤلف= Lever, A-M.|التاريخ=2007-12-21|المسار=http://news.bbc.co.uk/1/hi/sci/tech/7156146.stm |تاريخ الوصول=2009-03-04}}</ref>
 
تُفيدُ البُحوث أيضًا بأنَّ الزَّرافة غرب أفريقيَّة أوثقُ صلةً بِزرافة روثتشيلد والزَّرافة الشبكيَّة من الزَّرافة الكُردُفانيَّة التي كان يُعتقد بأنَّها إحدى جُمهراتها. ويقولُ الخبراء بأنَّ أسلافها يُحتمل أن تكون هاجرت من أفريقيا الشرقيَّة إلى الشماليَّة، ومن ثُمَّ نزحت إلى موطنها الحاليّ مع نُشوء [[الصحراء الكبرى|الصحراء الكُبرى]] أواخر العصر الجليدي الأخير. كما يُحتملُ أن تكون [[بحيرة تشاد|بُحيرة تشاد]] قد شكَّلت، عندما كانت تبلغ أكبر أحجامها خلال [[هولوسين|العصر الهولوسيني]]، حاجزًا طبيعيًا بين الزرافيالزرافة غرب أفريقيَّة والزرافيوالزرافة الكُردُفانيَّة حال دون اختلاطها ببعضها.<ref name=WestAfricaGiraffe/>
 
== الهيئة والتشريح ==
8

تعديل