افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 3٬471 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
لا يوجد ملخص تحرير
 
وفي رسالة انتحارها كتبت لزوجها: (عزيزي، أنا على يقين بأنني سأجن، ولا أظن بأننا قادرين على الخوض في تلك الأوقات الرهيبة مرة أخرى، كما ولا أظن بأنني سأتعافى هذه المرة، لقد بدأت أسمع أصواتاَ وفقدت قدرتي على التركيز. لذا، سأفعل ما أراه مناسبا. لقد أشعرتني بسعادة عظيمة ولا أظن أن أي احداَ قد شعر بسعادة غامرة كما شعرنا نحن الإثنين سوية إلى أن حل بي هذا المرض الفظيع. لست قادرة على المقاومة بعد الآن وأعلم أنني أفسد حياتك وبدوني ستحظى بحياة أفضل. أنا متأكدة من ذلك، أترى؟ لا أستطيع حتى أن أكتب هذه الرسالة بشكل جيد، لا أستطيع أن أقرأ. جل ما أريد قوله هو أنني أدين لك بسعادتي. لقد كنت جيدا لي وصبوراَ علي. والجميع يعلم ذلك. لو كان بإمكان أحد ما أن ينقذني فسيكون ذلك أنت. فقدت كل شئ عدا يقيني بأنك شخص جيد. لا أستطيع المضي في تخريب حياتك ولا أظن أن أحد شعر بالسعادة كما شعرنا بها."<ref>Rose, Phyllis (1986). Woman of Letters: A Life of Virginia Woolf. Routledge. p. 243. ISBN 0-86358-066-1. Retrieved 24 September 2008.</ref>
 
في الثقافة الشعبية ==
 
[[File:Stamps of Romania, 2007-013.jpg|thumb|Virginia Woolf on [[روماني]]n stamp 2007|alt= بورتريه لفيرجينيا وولف على طابع بريدي Romanian stamp 2007]]
 
* مسرحية ''[[من يخاف فيرجينيا وولف؟]]'' ألفها [[إدوارد ألبي]] عام 1962. وهي تعرض مايحدث عند زواج مارثا بجورج وكلاهما أكاديميان أمريكيان في منتصف العمر. قام [[مايك نيكولز]] بإخراج [[Who's Afraid of Virginia Woolf? (film)|نسخة سينمائية]] من هذة المسرحية عام 1966، من بطولة [[إليزابيث تايلور]] و [[ريتشادر بيرتون ]]. ويذكر إن تايلور نالت [[جائزة الأوسكار]] كأفضل ممثلة عن هذا الدور عام 1966.
* ''[[أنا! أخاف فيرجينيا وولف]]''، مسرحية تلفزيونية أُنتجت عام 1978 وكما يشير عنوانها فهي تشير لعنوان مسرحية إدوارد إلبي وتدور حول أستاذ أدب إنجليزي يملك بوستر لفيرجينيا. كتب المسرحية [[آلان بينيت]] وقام بإخراجها [[ستيفن فريرز]].
* عملاً فنياً ثلاثي الأبعاد بعنوان ''[[حفلة العشاء]]'' (1979) والذي يتضمن مقعد جلوس لفيرجينيا وولف.{{sfn|Chicago|1974–1979}}
* رواية مايكل كننغهام ''[[The Hours (novel)|الساعات]]'' والتي حصدت [[جائزة بوليتزر]] لعام 1998 وتسلط الرواية الضوء على ثلاثة أجيال من النساء اللواتي تأثرن برواية وولف ''[[السيدة دالاواي ]]''. عام 2002 ، تم إصدار [[The Hours (film)|فيلم مقتبس ]] من الرواية حيث أدت [[نيكول كيدمان]] دور وولف.
* أصدرت سوزان سيلرز رواية بعنوان ''فانيسا وفيرجينيا'' وذلك عام 2008، وتتمحور الراوية حول العلاقة الأخوية المقربة جداً بين وولف وأختها فانيسا بيل. تم إقتباس الرواية في عمل مسرحي من عمل إليزابيث رايت في عام 2010 و قد تم أدائها على مسرح Moving Stories Theatre Company.
* أصدرت بريا بارمار عام 2014 رواية بعنوان ''فانيسا وأختها''، تدور ايضاً حول علاقة الأخوات ستيفن مع بعضهن خلال المراحل المبكرة من تأسيس ماأصبح يعرف فيما بعد بمجموعة بلومزبري.{{sfn|Parmar|2015}}
* في 2014،أُقيم معرض عن فيرجينيا وولف في [[National Portrait Gallery, London|المتحف الفني القومي]] في لندن وذلك في الفترة مابين يوليو إلى أكتوبر.{{sfn|Brown|2014}}
* جسدت كلاً من [[ليديا ليونارد]] و [[كاثرين مككورماك]] شخصية فيرجينيا وولف في مسلسل درامي تلفزيوني من ثلاث حلقات عرضته شبكة BBC وحمل عنوان '[[الحياة في المربعات]]'' (2015).{{sfn|Coe|2015}}
* في الخامس والعشرين من شهر يناير لعام 2018، أحتفل قوقل بعيد ميلاد وولف رقم 136 عبر [[Google doodle|دودل ]] يظهر صورة لها.
{{sfn|TOI|2018}}
 
 
== {{anchor|Legacy}}آثارها==