احتلال عدن: الفرق بين النسختين

تم إضافة 37 بايت ، ‏ قبل سنتين
لا يوجد ملخص تحرير
وسمان: تحرير من المحمول تعديل ويب محمول
وسمان: تحرير من المحمول تعديل ويب محمول
وبعد ثلاثة أيام في [[19 يناير]] [[1839]]م قصفت مدفعية الأسطول البريطاني مدينة [[عدن]] ولم يستطع الأهالي الصمود أمام النيران الكثيفة وسقطت [[عدن]] في أيدي الإنجليز بعد معركة غير متكافئة بين أسطول وقوات [[الإمبراطورية البريطانية]] من جانب وقوات قبائل لحج الموالية للسلطان العبدلي من جانب آخر.
 
وأقامت [[بريطانيا]] معاهدات واتفاقيات الحماية بين سلطنات [[اتحاد الجنوب العربي|ساحل بحر العرب]] كلها وبدأت [[إنجلترا]] عشية احتلالها ل[[عدن]] في تنفيذ سياسة التهدئة في المنطقة حتى تضمن استقرار الأمور في [[عدن]] بما يحقق مصالحها الاستراتيجية والتجارية والبحرية فعقدت مع سلطان [[سلطنة لحج]] معاهدة للصداقة ومنحته راتبا سنويا إلا أن هذا لم يجد نفعا لأن السلطان العبدلي لم يسكت حينها عن احتلال قطعة من أرضه حيث حاول سلطان لحج السلطان أحمد محسن العبدلي وإخوته أبناء السلطان محسن فضل بن محسن فضل بن علي بن صلاح بن سلَّام العبدلي السلَّامي الكلدي اليافعي استعادة [[عدن]] ثلاث مرات في عامي 1840 و1841م لكن تلك المحاولات لم تنجح للفارق الهائل في تسليح القوتين.
 
ولم يكن الاستيلاء على عدن هو غاية ما تبغيه [[بريطانيا]] في المنطقة، وإنما كان هذا الاستيلاء بمثابة نقطة للتوسع وبداية الانطلاق لتأكيد النفوذ البريطاني في [[ساحل بحر العرب |بحر العرب]]