افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إزالة 163 بايت، ‏ قبل سنة واحدة
الرجوع عن 3 تعديلات معلقة من Ali.bk إلى نسخة 28136210 من 37.237.214.115.
 
== وفاته ==
نُقل الكاظم إلى سجن [[السندي بن شاهك]] حسب اوامر الرشيد وقد جهد السندي في ارهاق الكاظم والتنكيل به والتضييق عليه بكل الوسائل ابتغاء لمرضاة الخليفة. وذهب المؤرخون إلى ان الكاظم قد سجن في بيت السندي (وكانت مدة سجنه مختلف فيها فتوجد روايات تقول بأنه سجن 4 او 6 اعوام كما في رواية اخرى 14 عاما ). وعلى الرغم من التضييق في السجن فان الكاظم استطاع استمالة خادم السندي وغيره الذين كانوا يساعدون الكاظم على الاتصال بالعلماء واجابة مسائلهم الدينية.<ref>'''حياة الإمام موسى بن جعفر ... دراسة وتحليل'''، باقر شريف القرشي، ص 491.</ref> ولم يدم هذا الوضع طويلاً حتى توفي الكاظم في سجنه وكان ذلك عام 183هـ، ويذهب الرواة على الكاظم لم يمت حتف انفه وانما جرى تسميمه والمشهور ان هارون الرشيد عمد إلى وضع السم في [[الرطب]] وامر السندي ان يجبر الكاظم على اكله.<ref>عيون اخبار الرضا\\الشيخ الصدوق\ج2 ص 94</ref><ref>بحار الانوار\\المجلسي\\ج 48 ص 222</ref>
 
عمدت السلطات على تبرأت نفسها من اي مسؤولية محتملة، فعمد السندي إلى جمع 80 شخصا من السجن قبل وفاة الكاظم وطلب منهم ان يطلعوا على حال الكاظم وان يسالوه مااذا كان احدا قد اذاه فالتفت الكاظم للشهود وقال: ''أشهدوا علي اني مقتول بالسم منذ ثلاثة أيام،أشهدوا اني صحيح الظاهر، لكني مسموم وساحمر في هذا اليوم حمرةً شديدة، وأبيض بعد غد، وأمضي إلى رحمة الله ورضوانه'' فاصيب السندي بالصدمة.<ref>بحار الانوار\\المجلسي\\ج 48 ص 248</ref>