الإمبراطورية الفارسية: الفرق بين النسختين

تم إزالة 119 بايت ، ‏ قبل سنتين
(إزالة فقرة متحيزة غير موسوعية دون مصدر لا تعبر سوى عن رأي أصحابها)
== الحالة الدينية والفكرية ==
 
لم يعرف الفرس الديانات السماويةالإبراهيمية التي سبقت ظهور الإسلام إلا بنطاق محدود جداً، وكان أكثرهم علىمن معتنقي [[المجوسيةالزرادشتية]], فمنذ القرن الثالث الميلادي صارت [[الزرادشتية]] ديناً للدولة, وقد تدهورت أخلاق رجال الدين الزرادشتي فوصفوا بالارتداد والحرص والاشتغال بحطام الدنيا, وحاول كسرى الثاني تجديد الزرادشتية وإحياء معابد النيران ونشر تفسير جديد لكتابها الآفستا وكانت عقوبة من يخرج عليها الإعدام.{{citation needed}} وتقوم العقيدة الزرادشتية على [[ثنوية|الثنوية]]، أي وجود إلهين في الكون هما إله النور اهورا مزدا وإله الظلام ([[أهريمن]]) وهما يتنازعان السيطرة على الكون، ويقف البشر الأخيار مع إله الخير، والأشرار مع إله الظلام، وتقدس الزرادشتية النار، وقد أقيمت معابد النيران في أرجاء الدولة، ويعرف رجال الدين الزرادشتيون بالموابذة وكل منهم يرأس مجموعة يسمون الهرابذة وهم الذين يخدمون نار المعبد في كل قرية.
 
== الحالة الاجتماعية والأخلاقية ==
66٬871

تعديل