قضية ألميرية: الفرق بين النسختين

أُضيف 462 بايت ، ‏ قبل 3 سنوات
لا يوجد ملخص تحرير
ط (استرجاع تعديلات Hero9000 (نقاش) حتى آخر نسخة بواسطة JarBot)
وسم: استرجاع
{{مصدر|تاريخ=يوليو 2016}}
 
* '''قضية Almería اليومألميريا'''
* '''الأحداث'''
* '''الرواية الرسمية للحادث'''
* '''الحكم'''
* '''قضية Almería اليوم'''
* '''الحكم'''
* '''الفيلم'''
{{مقالة غير مراجعة|تاريخ=مارس 2016}}
{{يتيمة|تاريخ=مارس 2016}}
 
'''قضية ألميريةألميريا''' {{ألميريا}}
[[ملف:Caso-almeria-juan-mac3b1as-luis-montero-cobo-mier.jpg|تصغير]]
 
المحكمة: العليا في إسبانيا
 
الحكم: 28 يوليو 1981
 
قضية ألميريةألميريا المعروفة في اللغة الإسبانية ب el caso de Almería بدأت أحداث هذة القضية في العاشر من مايو عام 1981 عند أكتشافاكتشاف ثلاث جثامين متفحمة داخل سيارة فوردفيستا و سقطت من أعلى هاوية في خبرخل في مدينة ألميريةألميريا.
 
و كان التقرير الذى قدمة جهاز الأمن المدني الإسباني بخصوص الحادث ينص على أن الجثث تنتمي إلى ثلاث شبان مشتبة بهم في تنفيذالهجوم الذى نفذ ضدالجنرال قبل يومين و كانوا يحاولون الهرب مما أدى إلى وقوع حادث، و كان الأمن قد نسب اليهمإليهم هذةهذه الألقاب ماثوستاو بيرثياتوا , جيوبيشيا .
 
و بعد يوم و نصف دعيت أسر شبان الثلاثة للمجيئ إلى ألميريةألميريا, أسرتين منهم كانتا تمكثا في سانتندر و الأسرة الأخرى في بيشينا " منطقة في ألميريةألميريا ".
كان لويس منتيرو جارثيا و لويس كوبو مير يعيشان في [[سانتندر]] أما خوان مانياس مورالس كان يسكن في [[بيتشينا]] حيث قامت قوات الأمن المدني بقياذة الملازم الكولونيل كارلوس كاستيو كيرو بأعتقال الشبان الثلاثة و تعذيبهم و قتلهم و إحراق جثثهم لإخفاء أثار الجريمة.
 
'''الأحداث'''
 
[[ملف:El-caso-Almeria.jpg|تصغير]]
سبق أحداث قضية ألميرية El caso de Almería هجوم جماعة إيتا "ETA" الأرهابية على رئيس المجلس العسكري للملك و هو الجنرال [[خواكين بالنثوبلا]] و ذلك في التاسع من مايو عام1981 و قد أسفر هذا الهجوم عن إصابة الجنرال إصابات خطيرة و مقتل ثلاثة من رفاقه بعد الهجوم بثلاث أيام بدأ الشبان الثلاث رحلتهم من [[سانتندر]] متوجهون إلى [[بيشينا " منطقة في ألميرية "]]
 
سبق أحداث قضية ألميريةألميريا El caso de Almería هجوم جماعة إيتا "ETA" الأرهابية على رئيس المجلس العسكري للملك و هو الجنرال [[خواكين بالنثوبلا]] و ذلك في التاسع من مايو عام1981 و قد أسفر هذا الهجوم عن إصابة الجنرال إصابات خطيرة و مقتل ثلاثة من رفاقه بعد الهجوم بثلاث أيام بدأ الشبان الثلاث رحلتهم من [[سانتندر]] متوجهون إلى [[بيشينا " منطقة في ألميرية "|بيشينا " منطقة في ألميريا "]]
لحضور حفل مقدس لتعميد أخو (24سنة خوان مانياس مورالس و الذى كان يعمل في سكة حديد إسبانيا [[Vía Estrecha]] و كانا صديقيه هم (33 سنة لويس منتيرو جارثيا والذى يعمل في [[FYESA]] و عضو في الحزب الأشتراكي الإسباني و الأخر يدعى و لويس كوبو مير(29 سنة و كان يعمل في [[ACERIASA]].
و قد توقف الشباب في [[(Alcázar de San Juan( Ciudad Real]] نتيجة عطل في السيارة و استأجروا سيارة فورد فيستا خضراء لأستكمال رحلتهم إلى [[مانثناريس]] .
و أثناء تواجدهم في [[(Alcázar de San Juan( Ciudad Real]] أشتبه بهم مقيم هناك اعتقاداً منة من بأنهم الأرهابين الذين تم عرض صورهم على شاشات التلفاز والذين كانوا وراء الهجوم الأرهابي على الجنرال [[بالنثوبلا]]. و على أساس هذا قام بالأتصال لأبلاغ الأمن المدني عنهم، فكان هذا الرجل السبب الرئيسي في تعقب و اعتقال الشباب الثلاثة من قبل الأمن المدني بقيادة الملازم العقيد [[كارلوس كاستيو كيرو]].
 
و في ظهيرة يوم السبت الموافق التاسع من مايو 1981 ظهرت سيارة Ford Fiesta في الشارع الرئيسي [[روكيستاس دى مار]] أمام أحد محلات الهدايا في منتزة بحري حيث كان الأصدقاء الثلاثة يشترون الهدايا لحضور حفل التعميد الأول فرانسيسكو خابير أخو خوان مانياس و كان الأخير يقطن في [[بيتشينا]] " منطقة في [[ألميرية|ألميريا]] " و قد دعا الأخير أصدقائه لحضور هذا الحفل كما كان يود أن يعرفهم على مدينة ألميريةألميريا و لم يكونوا يعلموا بالهجوم الأرهابي الذى وقع قبل يوم من بداية رحلتهم.
تم أعتقال الثلاثة دون أدنر مقاومة منهم في الساعة التاسعة و خمس دقائق بينما كانوا يتسوقون في أحد المحال التجارية وفي اليوم التالي و ظهرت جثثهم متفحة و بها عدد كبير من الرصاصات داخل سيارتهم.
قام [[كاستبو كيرو]] مع (رجاله يصل عددهم إلى 11 رجل أمن) بتعذيب الثلاث الشبان طول ليلة أعتقالهم في مقر مهجور للأمن المدني و الذي كان في Casafuerte إحدى إحياء [[ألميرية|ألميريا]] و بعد ما اكتشفوا أنهم قد أرتكبوا جريمة بتعذيب أبرياء حاولوا مسح أثار جريمتهم بأن أطلقوا عليهم عددة رصاصات ليدعوا أنهم قد قتلوا في تبادل لأطلاق النيران مع الامن وبعدها اضطروا إلى تقطيع جثثهم ليمكنوا من ادخالهم السيارة ثم دفعوا بهم إلى الهاويةو اشعلوا فيهم النيران بمادة الكيروسين و التى قد ابتعوها بالنقود الضحايا الثلاثة.
 
'''الرواية الرسمية للحادث'''
رواتبهم ملايين البيزيتا من خزاىن وزارة الداخلية .
و قد تعرض محامي الضحايا إلى كثير من التهديدات و التي اضطرتة إلى الأختباء في كهف خوفاً على حياته.
 
'''قضية Almería اليوم'''
 
إلى الآن لم يتم إصدار أي حكم ضد باقي أفراد الأمن المتهميين في القضية و بالفعل حتى 2010 هناك 8 عناصر من الأمن المدني لم يتم محاكمتهم و هم
 
في أكتوبر 1992 و بعد أن قضى ثلاثة أرباع المدة خرج [[كاستيو كيرو]] من سجن قرطبة و حصل على حرية مشروطة و مات موتا طبيعياً في الثالث من إبريل عام 1994 في بيته في قرطبة.
[[ملف:فيلم El Caso Almería.jpg|تصغير|فيلم  El Caso Almería]]
 
'''الفيلم'''
 
11

تعديل