التقنية النانوية للحمض النووي الريبوزي منقوص الأكسجين: الفرق بين النسختين

ط
تبديل بصورة مترجمة
ط (بوت:إزالة تصنيف عام لوجود تصنيف فرعي V2.4 (إزالة تصنيف:تقانة نانوية))
ط (تبديل بصورة مترجمة)
==مفاهيم أساسية==
 
[[ملف:DNA chemical structure ar.svg|thumb|right|250px| التركيب الكيميائي للدنا. حلزونين مزدوجين للحمض النووي سيتشكلان فقط فيما بين ضفيرتين إثنتين من التسلسلات المتكاملة، حيث تتماثل [[قاعدة نووية|القواعد النووية]] {{إنج| Nucleobase}} فقط فيما بين أزواج A-T وG-C.]]
 
يقوم مجال تقانة الدنا النانوية بإنتاج هياكلٍ مركبةٍ من الأحماض النووية من خلال الاستفادة من خصوصية [[زوج قاعدي|الزوج القاعدي]] لجزيئات الحمض النووي. وتتكون بنية جزيء الحمض النووي من سلسلةٍ من [[نوكليوتيد|النيكلوتيدات]]، المتميزة بالقواعد النووية التي تحتوي عليها. حيث تكون الأربع قواعدٍ النيتروجينيةٍ المستخدمة في حمض الدنا النووي [[أدينين|الأدينين]] A، [[غوانين|الغوانين]] G، [[ثيمين|الثيمين]] C و[[سيتوزين|السيتوزين]] T. كما أن للحمض النووي خاصية أن كل جزيئين إثنين يرتبطان بكلٍ منهما الآخر لتشكيل [[جلزون مزدوج|حلزونٍ مزدوجٍ]] {{إنج| double helix}}، وذلك فقط في حالة كون هاتين السلسلتين [[تكامل (أحياء جزيئية)|متكاملتين]] {{إنج| Complementarity (molecular biology)}}، مما يعني أنهما تشكلان سلاسلاً متطابقةً من الأزواج القاعدية، مع ارتباط قواعد الأدينين فقط إلى قواعد السيتوزين وقواعد الثيمين إلى قواعد الغوانين. وبسبب أن تكون أزواج قاعدية متطابقة تماماً [[ديناميكا الحمض النووي الحرارية|مواتيةٌ بقوةٍ]] {{إنج| Nucleic acid thermodynamics}}، فمن المتوقع أن ترتبط ضفائر الحمض النووي ببعضها الآخر في التعديل الخاص بتضخيم عدد الأزواج القاعدية الصحيحة. كما تُستخدم تلك الخاصية، الخاصة بكون تلك السلسلة تحدد شكل الرابطة والبنية الكاملة، في تطبيقات تقانة الدنا النانوية بمثل تلك التسلسلات [[تصميم الحمض النووي|المصممة نسبياً]] {{إنج| Nucleic acid design}}، مما يسفر عن القابلية لتشكيل بنيةٍ مرغوبةٍ.
6٬467

تعديل