إرادة: الفرق بين النسختين

تم إزالة 15 بايت ، ‏ قبل 3 سنوات
ط (توسيع، مراجع، وصلات داخلية)
تعبير قال به [[نيتشه]] في عنوان كتاب له، ومؤداه أن الصراع من أجل الوجود ينمو حتى يصير إرادة القوة، وهذه الإرادة هي الدافع الحقيقي إلى التطور، وهي عند نيتشه معارضة [[عقل|للعقل]]، وفلسفته كلها ضرب من [[الإرادية]].<ref name="م.ف" />
 
== الإرادة في [[القرآن]] ==
 
وردت مادة "راد" واشتقاقاتها في القرآن ( 132 ) مرة، وفي ( 45 ) سورة، منها ( 32 )سورة مكية، و( 13 )سورة مدنية.<ref>الإرادة الإنسانية في ضوء القرآن الكريم "دراسة موضوعية" (رسالة ماجستير) ، محمــد عثمــان حلـــس ، ص 9 </ref>ومن أنواع الإرادة التي وردت :
* الإرادة الإنسانية: وهي إما أن تكون إرادة في الخير قال الله تعالى :{{قرآن| وَمَنْ أَرَادَ الْآخِرَةَ وَسَعَىٰ لَهَا سَعْيَهَا وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُولَٰئِكَ كَانَ سَعْيُهُم مَّشْكُورًا }} ، أو أن تكون إرادة في الشر ،قال الله تعالى : {{قرآن| وَيُرِيدُ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الشَّهَوَاتِ أَن تَمِيلُوا مَيْلًا عَظِيمًا}}.
 
* الإرادة [[الشيطان|الشيطانية]] : قال الله تعالى : {{قرآن| إِنَّمَا يُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَن يُوقِعَ بَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاءَ}}
 
==اقرأ أيضاً==
3٬220

تعديل