حكومة إيرهارد الثانية: الفرق بين النسختين