حلبون: الفرق بين النسختين

تم إضافة 27 بايت ، ‏ قبل سنتين
ط
ومملكة الأبلينه التي تنسب إلى [[قابيل وهابيل|النبي هابيل]] بن آدم كان مركزها في سوق [[وادي بردى]] بالقرب من [[دمشق|مدينة دمشق]] بينما كانت إقامة حكامها في قرية حلبون وكان هناك نفق يصل ما بين وادي حلبون (الحبابير وسوق وادي بردى ،التكية) من المناطق المحيطة ب [[دمشق]] وهاهو ذا الرحالة الإنكليزي "بورتر" الذي استطاع أن يحفظ لنا الكلمات التي كانت مكتوبة على جرن العين.
 
هاهو هذا الرحالة العظيم حسب ما ورد في كتابه "خمس سنوات في دمشق" والذي كتبه عام {{عام م|1850}} هذا الرحالة كان ذاهبا إلى [[بلودان]] عن طريق حلبون ويبدو أن طريق بلودان كان من حلبون استوقفته حلبون مليًا كتب عن حلبون أكثر مما كتب عن [[التل (ريف دمشق)|التل]] أو [[منين]] أو [[بلودان]] وكل المناطق التي مر بها وعبر عن هذا في كتابه ومما قاله "بورتر" في كتابه "إن الكشف عن آثار حلبون قد يغير شيئا في التاريخ" وأضاف أنه ذاق فاكهه لم يذق أطيب منها طيلة حياته وهي [[تين|التين]].
 
أما [[دمشق]] فلم تسمي حيا من أحيائها بمكان ما من العالم، فلا تجد في [[دمشق]] الحي الأوربي أو الحي الآسيوي ولكنك تجد حي الحلبوني نسبة إلى حسن باشا الحلبوني ألذي كان مالكاً لأرض الحي ووهب أرض محطة الحجاز والأرض المقام عليها القصر العدلي أيام السلطان عبد الحميد وبنى قصره في ذلك الحي والى جانبه جامع الحلبوني وأصبح حي الحلبوني مكان للأسر الأستقراطية في دمشق