ناقد: الفرق بين النسختين

لا تغيير في الحجم ، ‏ قبل 3 سنوات
ط
بوت:تدقيق إملائي V1 (تجريبي)
ط (بوت:صيانة 2.V2، أضاف وسم نهاية مسدودة)
ط (بوت:تدقيق إملائي V1 (تجريبي))
انواع الناقد :- يتم التقسيم بحسب النوع الفنّي، فهناك الناقد الادبي الذي ينقد الشعر والقصص فيستطيع تمييز الاخطاء الاعرابية والاوزان  الشعرية واجزاء القصة وما نحو ذلك، والناقد الموسيقي الذي يستطيع بأذنه تمييز الخلل والنشاز في المقطوعة الموسيقية، والناقد الفنّي الذي ينقد الاخطاء الدقيقة في الرسم، ويتعدد النقّاد بتعدد الفنون.
 
انواع النقد :- قد أشرت الىإلى موضوع النقد بمقال مفصّل سابقاً، لكن بإيجاز شديد النقد ينقسم لنوعين اساسيين هما النقد البنّاء والنقد الهادم، النقد البناء هو النقد المادح الذي يشير الىإلى موضوع الخلل دون المساس بكرامة صاحب العمل، كقول (عملك جيد لكن ينقصه كذا ويعيبه كذا)، فيبث الحماسة داخل صاحب العمل لتحسين مستواه، والنقد الهادم هو ذلك النقد الذي يحطّ من عزيمة صاحب العمل ويمس بكرامته كقول (عملك عبارة عن فشل ذريع وانت لا تفقه في هذا المجال وفي عملك من العيوب كذا وكذا)، فيبث بهذا الكلام اليأس داخل صاحب العمل دون إفادته بشيء.
 
من يمكنه أنْ يكون ناقداً :- الذي يستطيع التمييز بين الخطأ والصواب، بمعنى أنَّ الخبير المتابع للفنون ناقد، والمطّلع ناقد، والذي يمرُّ على الشيء مرور الكرام ناقد، والفرق بين الثلاثة هو مستوى النقد، فالخبير من يمكنه تحديد موضع الخلل ولا يفوته شيء تقريباً، فيقف على كل كلمةٍ او لحنٍ او خطٍ من خطوط الرسم، وهناك المطّلع الذي يمكنه أن يشير الىإلى مواضع الخلل وبحسب مستواه العلمي والفكري فكلما زاد إطّلاعه اشار الىإلى عدد اكثرأكثر من الاخطاء، والذي يمر مرور الكرام فهو ذاك الذي يعرف بوجود خطأ ما لكنه لا يستطيع تحديده، فكلّ ما سبق هو ناقد ولكن المستوى مختلف.
 
بقلم م. حسام الدين القيسي{{شريط بوابات|فنون|التاريخ|إعلام|فلسفة}}