الوكالة الوطنية العراقية للأنباء: الفرق بين النسختين

ط
لا يوجد ملخص تحرير
ط
{{مصدر|تاريخ=فبراير 2016}}
{{مقالة غير مراجعة|تاريخ=مايو 2009}}
{{معلومات موقع ويب
'''| الاسم = الوكالة الوطنية العراقية للأنباء /نينا/
| اسم اصلي =
| شعار =
| logo =
| لقطة شاشة =
| تعليق =
| حجم الصورة =
| بدل الصورة =
| alt =
| عنوان = {{مسار|http://www.ninanews.com/}}
| تجاري =
| نوع = خدمات إعلامية سياسية واقتصادية وثقافية.
| الرمز_في_البورصة =
| تسجيل =
| لغة = [[لغة عربية|العربية]]، [[لغة إنجليزية|الإنحليزية]]،
| المؤسس =
| المالك =
| مالك =
| owners =
| owner =
| الشركة الأم =
| المطور =
| المدير التنفيذي شفيق= العبيدي
| مؤلف =
| تاريخ الإطلاق =
| المقر الرئيسي =
| عدد الموظفين =
| عدد المستخدمين =
| ترخيص المحتوى =
| لغة البرمجة =
| عائد =
| أليكسا =
| نوع الموقع =
| الحالة الحالية =
| عنوان الموقع =
| جوائز =
| الجوائز =
| awards =
| الأوسمة =
| أوسمة =
| لون1 =
| co =
}}
'''الوكالة الوطنية العراقية للأنباء''' /نينا/
==الاعضاء==
* رئيس مجلس الإدارة مؤيد اللامي
 
* المدير التنفيذي شفيق العبيدي
'''الوكالة الوطنية العراقية للأنباء /نينا/
رئيس مجلس الإدارة مؤيد اللامي
 
* رئيس التحرير حافظ الراوي
المدير التنفيذي شفيق العبيدي
==تاريخ==
 
نبذة عن وكالة انباء / نينا/ .. بعد دخول القوات الأمريكية [[بغداد]] في نيسان عام 2003 اقدم الحاكم العسكري الأمريكي بول بريمر على حل وكالة الانباء العراقية /واع/..الوكالة الرسمية الوحيدة العاملة في [[العراق]] منذ عام 1959 ومصدر الاخبار للصحف ومحطات التلفزة والاذاعات مما ادى إلى خلو الساحة العراقية من اية وكالة انباء يمكن اعتماد اخبارها في نقل الاحداث إلى عامة الجمهور مما دفع بعدد من العاملين في وكالة الانباء العراقية المنحلة وخاصة المتميزين منهم في مهنية العمل الصحفي إلى التفكير باهمية إيجاد بديل فاعل لـ واع ليأخذ دوره في رفد الصحف والقنوات الفضائية والاذاعات والمصادر الاعلامية الأخرى وخاصة مع التوسع في انتشارها.
رئيس التحرير حافظ الراوي
 
تاريخ التأسيس في 15/ 10/ 2005
نبذة عن وكالة انباء / نينا/ .. بعد دخول القوات الأمريكية [[بغداد]] في نيسان عام 2003 اقدم الحاكم العسكري الأمريكي بول بريمر على حل وكالة الانباء العراقية /واع/..الوكالة الرسمية الوحيدة العاملة في [[العراق]] منذ عام 1959 ومصدر الاخبار للصحف ومحطات التلفزة والاذاعات مما ادى إلى خلو الساحة العراقية من اية وكالة انباء يمكن اعتماد اخبارها في نقل الاحداث إلى عامة الجمهور مما دفع بعدد من العاملين في وكالة الانباء العراقية المنحلة وخاصة المتميزين منهم في مهنية العمل الصحفي إلى التفكير باهمية إيجاد بديل فاعل لـ واع ليأخذ دوره في رفد الصحف والقنوات الفضائية والاذاعات والمصادر الاعلامية الأخرى وخاصة مع التوسع في انتشارها.
وكانت البداية في الخامس عشر من تشرين الأول عام /2005 / حيث انطلقت هذه الوكالة الفتية مع نخبة من العاملين المتميزين لتجد هذه النخبة نفسها وهي المؤهلة لهذه المهمة بحكم خبرتها الميدانية التي قد تمتد لاكثر من 30 سنة في مدرسة ميدانية غاية في الابداع الا وهي وكالة الانباء العراقية لاحتضان الوليد الجديد .
وشقت وكالة /نينا/ طريقها في ساحة الاحداث بكل اقتدار وأصبحت خلال فترة قصيرة من عمرها كينبوع مهم للأخبار لما اتسمت به من حيادية وموضوعية ودقة في المعلومة وصياغة فنية متكاملة ومتميزة مما شجع العديد من المنظمات الدولية للاتفاق معها لدعم مشروعها الإخباري.
803

تعديل