محمود ذياب الأحمد: الفرق بين النسختين