افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

لا تغيير في الحجم ، ‏ قبل سنة واحدة
ط
بوت:تدقيق إملائي V1 (تجريبي)
- يرمز حرف الشين إلى مختصر كلمة ”شيئ“.
 
والظاهر أن كلمة شيئشيء كانت تحظى في الماضي بتداول كبير في لغة التخاطب خاصة في الأندلس كما كانت لهذه الكلمة أيضا أهمية علمية حيث كان مختصرها ”ش“ يستخدم في الرياضيات والجبر. وما يستخدم حاليا في المعادلات مشتق من حرف ”ش“ مختصر ”شيئ“ الذي كان يتخده علماء الرياضيات المسلمون كمتغير مجهول حيث استعمل الأوروبيون حروفا يونانية كرموز رياضية أهمها رمز إكس الذي يدل على حرف ”ش“.<ref>[http://www.ted.com/talks/terry_moore_why_is_x_the_unknown?language=ar تيري موور - عالم الرياضيات]</ref>
 
{X في العديد من اللغات اللآتينية كالإسبانة مثلا هو ”تش“.}
باللهجة المغربية: مَا عْنْدِيش الوَقت
باللهجة المصرية: مُشْ عِنْدي وَقت / وَءْت
ترجمة حرفية بالفصحى: ما عندي شيئشيء من الوقت (لِأقدمه لك …)
(لَيس عندي وقت / ليس لديّ وقت)
 
هادْ الشِّي بْزَّاف
Had shi bzzaf
(هذا كثير / هذا شيئشيء كثير)
(ترجمة حرفية: هذا الشيئالشيء كثير)
 
تستعمل "بْزَّاف" أيضا للدلالة على طول المدة:
بالمصري: رَطْب كِيفِ الحرير / رَطْب زَيِّ الحرير
 
{عبار "بْحَالْ" مكونة من "ب+حال" أي (بِحَال) و"الحال" في القاموس معناه: صفة الشيئالشيء وهيئته وكيفيته.}
 
يُقَال: دَارْ بْحَال القْصَرْ (بالفصحى: دَارٌ بِحَال القصر)
- مُول الشركة (مَوْلَى الشركة / صاحب الشركة)
 
- حتى في الكلمات الدَّخيلة المعرَّبة يتم استعمالها احتراما لقواعد اللغة العربية، فالمغربي يفكر بالعربية ويتكلم بها ويلعب ويتلاعب بكلامها وإن ظهرت آلة جديدة أو غيرها وضع لها إسماسم عربي، نأخد على سبيل المثال:
 
باب الطوموبيل (باب السيارة)
== عبارات الإستِفهام في الهِلالِيَّتَين (المَشرِقِيَّة والعْرُوبِيَّة) ==
 
- الهلالية المشرقية: بحال أي شيئشيء ؟
 
- العْرُوبِيَّة: بحالاش ؟
مُكَوَّنة من "ب + حال + اش" وهي اختصار في اللفظ العامي لِ: بحال أي شيئشيء ؟
 
- الهلالية المشرقية: في حال أي شيئشيء ؟
 
- العْرُوبِيَّة: فحالاش ؟