غزوة خيبر: الفرق بين النسختين

تم إزالة 34 بايت ، ‏ قبل سنتين
الرجوع عن تعديل معلق واحد من 41.142.200.31 إلى نسخة 27384349 من BroXadal.
وسمان: تحرير من المحمول تعديل ويب محمول
(الرجوع عن تعديل معلق واحد من 41.142.200.31 إلى نسخة 27384349 من BroXadal.)
{{معلومات صراع عسكري
| اسم_النزاع = غزوة خبيرخيبر
| جزء_من = [[غزوات الرسول محمد]]
| تاريخ = [[محرم]] [[7 هـ]] / [[مايو]] [[628]] م
{{غزوات الرسول2}}
{{سرايا الرسول2}}
'''غزوة خيبر''' ذكر [[ابن إسحاق]] أنها كانت في [[محرم]] من السنة السابعة ل[[هجرة محمد|لهجرة]]،<ref>السيرة النبوية لابن هشام، ابن هشام، (3/455).</ref> وذكر [[الواقدي]] أنها كانت في [[صفر]] أو [[ربيع الأول]] من السنة السابعة للهجرة، بعد العودة من [[صلح الحديبية]]،<ref>كتاب المغازي، الواقدي، دار الأعلمي، بيروت، 1989، (2/634).</ref> وذهب [[ابن سعد]] إلى أنها في جمادى الأولى سنة سبعٍ،<ref>كتاب الطبقات الكبرى، بن سعد، دار الكتب العلمية - بيروت، 1990، (2/106).</ref> وقال الإمامان [[الزهري]] و[[مالك]]: إنها في [[محرم]] من السنة السادسة،<ref>تاريخ دمشق، ابن عساكر، دار الفكر للطباعة والنشر والتوزيع، 1995، (1/33).</ref> وقد رجح [[ابن حجر]] قول ابن إسحاق على قول الواقدي.<ref>السيرة النبوية في ضوء المصادر الأصلية، مهدي رزق الله أحمد، مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية، الرياض، (1412-1992م) ، الطبعة الأولى، ص500</ref>
'''غزوة خيبر''' ذكر [[ابن إسحاق]] أنها كانت في ابن سودة و طه برتات وبدري
من السنة السابعة ل[[هجرة محمد|لهجرة]]،<ref>السيرة النبوية لابن هشام، ابن هشام، (3/455).</ref> وذكر [[الواقدي]] أنها كانت في [[صفر]] أو [[ربيع الأول]] من السنة السابعة للهجرة، بعد العودة من [[صلح الحديبية]]،<ref>كتاب المغازي، الواقدي، دار الأعلمي، بيروت، 1989، (2/634).</ref> وذهب [[ابن سعد]] إلى أنها في جمادى الأولى سنة سبعٍ،<ref>كتاب الطبقات الكبرى، بن سعد، دار الكتب العلمية - بيروت، 1990، (2/106).</ref> وقال الإمامان [[الزهري]] و[[مالك]]: إنها في [[محرم]] من السنة السادسة،<ref>تاريخ دمشق، ابن عساكر، دار الفكر للطباعة والنشر والتوزيع، 1995، (1/33).</ref> وقد رجح [[ابن حجر]] قول ابن إسحاق على قول الواقدي.<ref>السيرة النبوية في ضوء المصادر الأصلية، مهدي رزق الله أحمد، مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية، الرياض، (1412-1992م) ، الطبعة الأولى، ص500</ref>
 
== معالم الغزوة ==