ناصر السعيد: الفرق بين النسختين

لا تغيير في الحجم ، ‏ قبل 12 سنة
لا يوجد ملخص تحرير
انتقل إلى [[الظهران]] عام [[1947]] للعمل في استخراج النفط وتكريره مع شركة [[ارامكو]] وعاش مع بقيه العمال السعوديين ظروفاً معيشية صعبة فقاد مع زملاءه هناك سلسلة من الإضرابات للمطالبة بتحسين ظروفهم المعيشية والسكنية ورضخت الشركة لممطالبهم. وفي عام [[1953]] قاد ناصر إنتفاضة العمال للمطالبة بدعم [[فلسطين]] وتم اعتقاله وارسل إلى [[سجن العبيد]] في [[الإحساء]] وافرج عنه لاحقاً وحكم عليه بالإقامة الجبرية في [[مدينة حائل]]، وبعد وفاة [[الملك عبدالعزيز]] اقيم حفل استقبال للمك الجديد (سعود) في مدينة حائل القى فيه ناصر السعيد خطاباً طالب فيه بإعلان دستور للبلاد وبإصلاح وتنظيم الموارد المالية للدولة وحماية الحقوق السياسية وحقوق حرية التعبير للمواطنين وحقوق الشيعة، وفي عام [[1956]] غادر من حائل إلى [[مصر]] بعدما وصلته معلومة عن صدور أمر بالقبض عليه وإعدامه.
 
اشرف ناصر السعيد على برامج إذاعية معارضة للحكم السعودي في إذاعة صوت العرب في [[مصر]] ثم انتقل إلى [[اليمن]] الجنوبي]] عام [[1963]] وانشأ مكتب للمعارضة هناك. انتقل بعدها إلى [[دمشق]] ثم إلى [[بيروت]] التي اختطف فيها في [[17 ديسمبر]] [[1979]] لصالح الدولة [[السعودية]].
 
==حياته==
2٬579

تعديل