إمبالة: الفرق بين النسختين

تم إضافة 127 بايت ، ‏ قبل سنتين
ط
بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V2.5 (تجريبي)
ط (بوت:التعريب V3.2)
ط (بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V2.5 (تجريبي))
يبدأ موسم تزاوج الإمبالة، المعروف أيضًا بموسم [[التكاثر(تكاثر الثدييات)|التكاثر]]، نحو نهاية الموسم الرطب من شهر مايو. وتستمر فترة التزاوج في العادة قرابة ثلاثة أسابيع. يتم ميلاد الصغار عادةً بعد ستة أو سبعة أشهر.<ref name="Estes 1999">Estes, R.D. 1999 The Safari Companion. Rev. Ed. Chelsea Green Publishing Company: White River Junction.</ref> تمتلك الأم القدرة على تأخير إنجابها لشهر إضافي إذا كانت الظروف غير مواتية. وعندما تحين لحظة الولادة تنعزل أنثى الإمبالة عن القطيع<ref name="Estes 1999"/> على الرغم من المحاولات المتعددة التي يبذلها الذكر لكي تبقى في منطقته.<ref>Jarman, M. (1979). "Impala Social Behaviour: Territory, Hierarchy, Mating, and the Use of Space". ''Beihefte Z. Tierpsychol''. 21:1-92.</ref> تُبقي أنثى الامْبالَة وليدها في مكانٍ منعزل لبضعة أيام أو تتركه نائمًا في الخباء لعدة أيام أو أسابيع أو أكثر قبل عودتهما إلى القطيع.<ref name="Estes 1991"/> وهناك ينضم الوليد إلى مجموعة من الصغار ويذهب إلى الأم فقط عند حاجته إلى الرضاعة أو عند اقتراب [[الحيوانات المفترسة]].<ref name="Estes 1991"/> تستمر فترة رضاعة الصغار من أربعة إلى ستة أشهر.<ref name="Estes 1991"/> يتم إجبار ذكور الإمبالة البالغة على هجرة مجموعة الصغار لتنضم إلى قطعان من الذكور غير المتزوجة.<ref name="Estes 1991"/>
 
يبدأ القطيع كله عند شعوره بالخوف أو الفزع في القفز لكي يشتت انتباه من يحاول افتراسه. يمكن للقطيع أن يقفز لمسافات تصل إلى أكثر من عشرة أمتار (33 قدمًا) بارتفاع ثلاثة أمتار (تسعة أقدام). ويمكن أن تصل سرعة الإمبالة أثناء هروبها من الحيوانات المفترسة إلى {{حول|90|km/h|mph|abbr=on}},‏<ref>[http://www.safari-photo.org/zebrei.html Safari Photo Zebre Impala] {{وصلة مكسورة|date= يوليو 2017 |bot=JarBot}} {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20120316074215/http://www.safari-photo.org/zebrei.html |date=16 مارس 2012}} </ref><ref>[http://www.reserveafricainesigean.fr/ Impalas Réserve Africaine de Sigean] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20171126053048/https://www.reserveafricainesigean.fr/ |date=26 نوفمبر 2017}}</ref>. عند هرب ظباء الإمبالة من الحيوانات المفترسة تفرز الغدد الموجودة في كعوبها رائحة تساعدهم على البقاء في نفس المكان. وتتم هذه الخطوة عن طريق إجراء ركلة عالية من الأرجل الخلفية.{{بحاجة لمصدر|تاريخ=يوليو 2010}}
 
== الحالة ==