افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

لا تغيير في الحجم، ‏ قبل سنة واحدة
ط
بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V2.3 (تجريبي)
| caption = موقع مدينة الأحساء الواقعة ضمن محافظة الأحساء}}
 
تتكون حاضرة الأحساء الحالية في الأصل من مدينتين منفصلتين هما [[الهفوف]] و[[المبرز]]، وقد كان لكل منهما مطلع القرن العشرين سورها المستقل<ref>[[لوريمر]]، [[دليل الخليج]]، Vol II.A، الجزء A من القسم الجغرافي، ص 746 (تأليف سنة 1908، نشر سنة 1970) [http://books.google.com/books?id=lnXiAAAAMAAJ&ots=vZI9-_cKSl&dq=gazetteer%20of%20the%20persian%20gulf&pg=PA746#v=onepage&q=&f=false] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20140513105148/http://books.google.com/books?id=lnXiAAAAMAAJ&ots=vZI9-_cKSl&dq=gazetteer%20of%20the%20persian%20gulf&pg=PA746 |date=13 مايو 2014}}</ref><ref name="ReferenceA">[[لوريمر]]، [[دليل الخليج]]، القسم الجغرافي، الترجمة العربية، طبعة [[قطر]]، المجلد الرابع، ص 1575: "تأتي مدينة المبرز في المرتبة الثانية بعد الهفوف في واحة الحسا وتبعد عنها الهفوف مسافة ميلين من جهة الشمال... المبرز محاطة بسور مهدم."</ref> وتفصل بينهما مسافة ميلين،<ref name="ReferenceA"/> وكانت الهفوف عاصمةً ل[[سنجق الأحساء]] [[الامبراطورية العثمانية|العثماني]].<ref>[[لوريمر]]، [[دليل الخليج]]، Vol II.A، الجزء A من القسم الجغرافي، ص 743 (تأليف سنة 1908، نشر سنة 1970) [http://books.google.com/books?id=lnXiAAAAMAAJ&pg=PA743-IA1#v=onepage&q=&f=falselse] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20140628074338/http://books.google.com/books?id=lnXiAAAAMAAJ&pg=PA743-IA1 |date=28 يونيو 2014}}</ref> أما اليوم، فبعد التوسع العمراني الحديث، اتصلت المدينتان ببعض لتشكلان حاضرة واحدة<ref>[http://www.easternemara.gov.sa/hofuf.asp صفحة مدينة الهفوف في الموقع الرسمي لإمارة المنطقة الشرقية]</ref> ويفصل بينهما شارع النجاح<ref>[http://www.alyaum.com/issue/article.php?IN=11159&I=139523&G=1 موقع جريدة اليوم] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20160815030239/http://www.alyaum.com/issue/article.php?IN=11159&I=139523&G=1 |date=15 أغسطس 2016}}</ref>. وما زالت [[الهفوف]] و[[المبرز]] معروفتين كمدينتين قائمتين بحد ذاتهما<ref>[http://www.easternemara.gov.sa/cities.asp صفحة المدن الرئيسية في موقع إمارة المنطقة الشرقية الرسمي]</ref> ولكن تشكلان منطقة حضرية واحدة، تعنى بإدارة شؤونها "[[أمانة الأحساء]]".<ref>[http://www.alhasa.gov.sa/ موقع أمانة الأحساء] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20100805060134/http://www.alhasa.gov.sa:80/ |date=05 أغسطس 2010}}</ref> ولا يزال اسم الأحساء يعمم على واحة الأحساء بأكملها بما فيها من القرى الصغيرة والضياع المحيطة بالهفوف والمبرز.
 
تبعد مدينة الأحساء حوالي 60 كم<ref>[http://www.britannica.com/EBchecked/topic/256446/Al-Hasa# Encyclopedia Brittnica "Al-Ahsa"] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20150121073254/http://www.britannica.com:80/EBchecked/topic/256446/Al-Hasa |date=21 يناير 2015}}</ref> عن مياه [[الخليج العربي]] ويعتبر [[العقير]] ميناء الأحساء، وتشتهر الأحساء بالعيون كما أنها واحة زراعية يوجد فيها الكثير من النخيل، بالإضافة إلى أن هذه الواحة تلقب الآن بـِ ('''واحة النخيل''').
 
والأحساء أيضاً مقرّ [[القرامطة]] الذين دمروا حاضرة المنطقة السابقة [[هجر]] سنة 899 م (286 هـ) وأنشأوا قريباً منها مدينة جديدة سموها [[الأحساء]]،<ref>[[ياقوت الحموي]]، ''[[معجم البلدان]]''، مادة "الأحساء"</ref> وهو اسم قديم أطلق على تلك المنطقة بسبب احتباس مياه العيون تحتها. ويقال إن مقرّ القرامطة كان في موقع قرية [[البطالية]] الحالية الواقعة شمال شرق [[الهفوف]].<ref>[http://www.alhasa.gov.sa/alhasa.aspx موقع أمانة الأحساء] {{وصلة مكسورة|date= يوليو 2017 |bot=JarBot}} {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20100801062255/http://www.alhasa.gov.sa:80/alhasa.aspx |date=01 أغسطس 2010}} </ref>
[[أمانة الأحساء#مشاريع الأمانة|(قائمة بمشاريع أمانة الأحساء)]]
 
شهدت الأحساء تغير ملحوظ في الخدمات المنفذة من قبل البلدية في بدايات [[2005]]. ضمن ترقية [[بلدية الأحساء]] إلى [[أمانة الأحساء|أمانة]] سنة ([[2009]])<ref>[http://www.alriyadh.com/453304 المواطنون في الأحساء يثمنون ترقية بلديتهم إلى أمانة ويعدون ببذل المزيد للرقي ب"أحساء الخير" - جريدة الرياض<!-- عنوان مولد بالبوت -->] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20170913091612/http://www.alriyadh.com/453304 |date=13 سبتمبر 2017}}</ref> حصلت القفزة النوعية لتطوير محافظة الأحساء بأكملها حيث خططت العديد من المشاريع الضخمة التي نهضت بها ونقلتها لمستوى عالي بدءً بالبنية التحتية وانتهاءً بخدمات الترفيه والسياحة لتكون مهيئة أكثر لاستقبال الزوار من الخارج علاوة على الزوار المحليين، ولا يزال رفع جودة الخدمات وإنشاء المشاريع مستمراً حتى الآن. في تاريخ 21 ربيع الأول 1436 هـ الموافق 12 يناير [[2015]] تستكمل أمانة الاحساء إجراءاتها لترسية 22 مشروعاً خدمياً وتطويرياً بتكاليف تُقدر بـ 350 مليون ريال ، وذلك ضمن ميزانية الأمانة للعام المالي 1436/1437 هـ<ref>[http://www.hasanews.com/6252747.html “أمانة الاحساء” تضخ 350 مليون ريال لإقامة 22 مشروعاً بالمحافظة » صحيفة الأحساء نيوز<!-- عنوان مولد بالبوت -->] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20160503222117/http://www.hasanews.com/6252747.html |date=03 مايو 2016}}</ref>.
 
== إصدارات وكتب عن الأحساء ==