افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 2 بايت، ‏ قبل سنة واحدة
جدد بناء الروضة العلوية أمير الحاج عمر بن يحيى بن حسين النسابة، نقيب الطالبيين في الكوفة، سنة 330 للهجرة، ومن ماله الخاص بنى قبة عليه.[4]
* عضد الدولة الديلمي (ت: 372 هـ) أعاد بناء الحرم بشكل فريد، وبقي المبنى لغاية سنة 753 هـ حيث احترق في هذه السنة.[5]
* في سنة 760 للهجرة جدد بناء المرقد الشريف، ويُنسب هذه البناء للملوك الإيلخانيين، كما وجدد القبة والصحن بعد ذلك الملك عباس الأول.[6]
بعد ذلك وسّع الحرم الملك صفي الصفوي.[7]
لغاية سنة 1279 للهجرة كان ما تبقى من الروضة العلوية هو ما بناه الملك عباس الصفوي وبتصميم من الشيخ البهائي.[8]