أندري كانتشيلسكيس: الفرق بين النسختين