افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

لا تغيير في الحجم، ‏ قبل سنة واحدة
لا يوجد ملخص تحرير
 
== محكمة العدل الدوليّة ==
اعترف القذافي بحكومة هبري وأعلن عن رغبته في تسويّة علاقته مع الحكومة المركزيّة في انجامينا، وعبر وساطات إفريقيّة تمّ اللقاء بين القذافي و[[حسين هبري]] في " [[باماكو]]" عاصمة جمهوريّة [[مالي]]. وتمّ إعادة العلاقات بين البلدين في [[3 أكتوبر]] [[1988]]م بعد سلسلة الهزائم والنكسات العسكريّة التي منيت بها قوات القذافي العسكريّة.وتمت ارفع القضية قطاع اوزو اليإلى محكمة دولية وأصدرت [[محكمة العدل الدولية]] في فبراير 1994 قرارها بشأن قضية أوزو، وجاء القرار في صالح تشاد.
 
لكن تطورات الأحداث في تشاد حيث قامت قوات الحركة الوطنية للإنقاذ MPS بقيادة دبي المعارضة لحبري في 10 نوفمبر [[1990]] انطلاقاً من الأراضي السودانية وبأسلحة ليبية بالهجوم على [[انجامينا]] وعندما حاول حسين هبري صد الهجوم رفضت فرنسا (لاختلافها مع حبري) انأن تعطيه الصور الجوية التي تحدد موقع المتمردين
و بعد سقوط الرئيس [[حسين هبري]] في [[30 نوفمبر]] [[1990]]م، وتولي العقيد [[إدريس دبي]] الحكم في الأوَّل من ديسمبر 1990م.
دخلت ليبيا وتشاد بعد وصول [[إدريس دبي]] لكرسي الحكم في إطار جديد من العلاقة بينهما
20

تعديل