مدرسة الطب بجامعة إيموري: الفرق بين النسختين